المهندس خميس يفتتح مشروع محطة توليد الكسوة الكهروضوئية ويضع حجري الأساس لمنطقة سكنية ومدينة معارض السيارات

ريف دمشق-سانا

افتتح المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء اليوم مشروع محطة توليد  الكسوة الكهروضوئية باستطاعة 26ر1 ميغا واط توفرها 6 آلاف لاقط شمسي وبتكلفة تبلغ نحو مليار ليرة سورية.

وتعمل المحطة على توليد كهرباء بمعدل 2 مليون كيلوواط ساعي سنوياً تكفي لإنارة 500 منزل على مدار العام ويتم من خلال المحطة توفير 500 طن من الفيول سنويا بقيمة 90 مليون ليرة وتم ربط المحطة بالشبكة الكهربائية عن طريق الوصل المباشر بالمخرج 20 ك.ف.

وفي سياق متصل وضع المهندس خميس حجر الأساس لمشروع مدينة معارض بيع السيارات في منطقة الدوير بعدرا على طريق دمشق- حمص الدولي بمساحة 145 هكتارا ومساحات متنوعة للمقاسم حيث تم إحداث إدارة مشتركة بين محافظتي دمشق وريفها لهذه المدينة التي تضم كل المباني الإدارية الخاصة بتمليك السيارات وحلبة تجريب للسيارات ومضمار تعليم قيادة ومراكز صيانة وقسم شرطة مرور ومركز النافذة الواحدة ودائرة النقل إضافة إلى الجانب الترفيهي.

ووجه المهندس خميس إلى بدء الإعلان على الاكتتاب في مدينة معارض بيع السيارات اعتباراً من اليوم وتسجيل أسماء من يرغب بشراء مقاسم فيها وطلب من الجهات المعنية البدء بإنجاز أعمال البنى التحتية بشكل كامل.

كما وضع المهندس خميس حجر الأساس للمنطقة السكنية في مدينة عدرا الصناعية التي تبلغ مساحتها 1833 هكتارا تضم 60 ألف وحدة سكنية تتسع لـ 300 ألف شخص وتبلغ نسبة السكن 35 بالمئة من المشروع الذي يشمل كل الخدمات العامة والخاصة والسياحية والترفيهية والثقافية والتعليمية والصحية والحدائق والمسطحات الخضراء.

ويهدف المشروع إلى تأمين سكن لائق لكل الشرائح الموجودة في المدينة الصناعية بدءاً من المستثمرين وانتهاء بالعمال الإنتاجيين في المعامل إضافة إلى موظفي القطاع الحكومي في المدينة.

من جهة أخرى اطلع المهندس خميس على أعمال تدوير الأنقاض والفرز في مدينة حرستا بمحافظة ريف دمشق التي تنفذها الشركة العامة للطرق والجسور وفقا لتقارير لجنة السلامة الانشائية لكل منشأة واستمع من القائمين الى شرح حول آليات العمل ومراحله والجدوى الاقتصادية من عمليات التدوير ومنافذ تصريف المخرجات.

وتم التأكيد على زيادة عدد الآليات والكسارات والمعدات الهندسية اللازمة لعملية التدوير والتوسع في استخدامها في المحافظات واستخدام مخرجاتها في كل الأعمال المناسبة خلال مرحلة إعادة الإعمار.

ووجه المهندس خميس محافظة ريف دمشق إلى استكمال إنجاز فتح كل الطرقات الرئيسية في مدينة حرستا وانجاز المخطط التنظيمي في النصف الأول من العام القادم.

وفي تصريح للصحفيين بين وزير الإدارة المحلية والبيئة المهندس حسين مخلوف أنه سيتم في المنطقة السكنية بمدينة عدرا تخصيص 65 بالمئة من المقاسم للسكن العمالي و25 بالمئة للسكن الإداري و10 بالمئة للسكن الخاص وتم رصد الاعتمادات اللازمة للبدء بالمرحلة الأولى والبنى التحتية للقطاع الأول والتنفيذ من خلال الشركات الانشائية العامة.

وأشار الوزير مخلوف إلى أنه تم إنهاء الدراسات الاولية لهذه المدينة وسيتم الاقلاع بالبنية التحتية داعيا الراغبين بالاستثمار في هذا المجال إلى التسجيل لدى الادارة المشتركة على مقاسم في كل ما يتعلق بأنشطة السيارات.

بدوره أكد وزير الكهرباء المهندس محمد زهير خربوطلي أن محطة توليد الكسوة الكهروضوئية هي الخطوة الاولى ضمن مشروع توليد الطاقات المتجددة الصديقة للبيئة الذي أطلقته الوزارة، مشيراً إلى أن إنشاء هذه المحطة رسالة تشجيعية للمستثمرين الراغبين في إنشاء محطات مماثلة.

من جهته أشار وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس حسين عرنوس إلى أن الانقاض التي يتم تجميعها من قبل ورشات الصيانة خلال فتح الشوارع وإزالة الانقاض في مدينة حرستا ستتم الاستفادة منها في كل أعمال الطرق.

محطة توليد الكسوة الكهروضوئية

منطقة الدوير

مدينة عدرا الصناعية

مدينة حرستا

 

 

 

انظر ايضاً

وضع الخارطة الوطنية للسكن في التنفيذ.. وإحداث مناطق تطوير عقاري صغيرة للسكن الاقتصادي

دمشق-سانا تمحورت نتائج الاجتماع المنعقد اليوم في وزارة الأشغال العامة والإسكان برئاسة المهندس عماد خميس …