وقفة تضامنية في جرمانا دعما لصمود أبناء الجولان السوري المحتل

ريف دمشق-سانا

تضامنا مع أهلنا في الجولان السوري المحتل ورفضا لممارسات قوات الاحتلال الإسرائيلي القمعية الرامية إلى تهويده نظمت فعاليات شعبية وأهلية بمدينة جرمانا في ريف دمشق اليوم وقفة تضامنية بعنوان “لا بديل عن الهوية العربية السورية”.

وأكد المشاركون وقوفهم إلى جانب أهلنا في الجولان السوري المحتل محيين مواقفهم البطولية وتحديهم لغطرسة الاحتلال الصهيوني وإفشالهم ما تسمى “انتخابات المجالس المحلية” في البلدات المحتلة وتمسكهم بهويتهم العربية السورية.

وفي كلمة له أشار عضو مجلس الشعب الدكتور رفعت حسين إلى أن هذه الوقفة هي فخر واعتزاز بأهالي الجولان المحتل الذين رفضوا كل أشكال الذل والهوان كما رفضوا قرار الضم والهوية الصهيونية.

بدوره لفت المحامي باسل دعبوس إلى المواقف الوطنية لأهالي الجولان المحتل في كل من “مجدل شمس وعين قنية وبقعاتة ومسعدة” وانتمائهم لبلدهم الأم سورية وتمسكهم بهويتهم الوطنية ورفضهم القاطع لانتخابات العدو رغم ما يتعرضون له من تضييق واضطهاد.

بدوره القاضي ميمون عز الدين أشار إلى أن رفض اهلنا في الجولان السوري المحتل لما يسمى “انتخابات المجالس المحلية” يأتي تتمة لرفضهم السابق للهوية الاسرائيلية وتمسكهم بالهوية السورية التي ينتمون لها مؤكدين من خلال هذه المواقف أن حقهم بالانتخاب يكون لوطنهم الأم سورية.

انظر ايضاً

وقفة لأبناء القنيطرة تضامناً مع أهلنا الصامدين بالجولان السوري المحتل في وجه ممارسات كيان الاحتلال الإسرائيلي

القنيطرة-سانا عبر أبناء محافظة القنيطرة عن تضامنهم مع أهلنا في الجولان السوري المحتل ضد الممارسات …