الشريط الأخباري

هاآرتس: عزل محمد بن سلمان يعد أمرا مدمرا لـ “إسرائيل”

القدس المحتلة-سانا

وصفت صحيفة هاآرتس الإسرائيلية ولي عهد النظام السعودي محمد بن سلمان بأنه “الزعيم الذي كانت تنتظره إسرائيل منذ خمسين عاما “مؤكدة أن الإطاحة به أو عزله يعد أمرا مدمرا لإسرائيل.

وقالت الصحيفة في مقال لها: “إن الإسرائيليين ظلوا خمسة عقود يرجون حضور زعيم عربي رئيسي يوافق على توقيع اتفاق مهم مع إسرائيل” لافتة إلى أن هذا الزعيم وصل أخيرا ممثلا بمحمد بن سلمان.

وكان وزير الاتصالات في حكومة الاحتلال الإسرائيلي أيوب قرا رحب في حزيران من العام الماضي بتعيين محمد بن سلمان وليا لعهد النظام السعودي مؤكدا أن هذا التعيين من شأنه أن يسرع عملية التطبيع بين النظام السعودي وكيان الاحتلال.

ودعت الصحيفة إلى التساهل في التعامل مع ابن سلمان في أعقاب تصاعد الانتقادات الدولية لنظامه على خلفية مقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده في اسطنبول وقالت: “إنه من الضروري أن تتعامل إسرائيل مع ابن سلمان بنعومة وإنه إذا ما وضعت مبادرة السلام على الطاولة فإنها ستمنح ولي العهد السعودي الفرصة لممارسة الضغوط”.

وبينت الصحيفة أن ابن سلمان هو الزعيم الذي يرغب في إضفاء الشرعية على “إسرائيل” وذلك قبل شروعه في التعاون المفتوح معها.

وكان ابن سلمان عراب المخططات الأمريكية والصهيونية أكد في مقابلة صحفية خلال زيارته إلى واشنطن في آذار الماضي أن لـ إسرائيل الحق في الوجود وإقامة دولة “وهو ما يثبت تلاقي أهداف ومصالح نظامه الوهابي مع الغرب والكيان الصهوني لتصفية وإنهاء القضية الفلسطينية وكسب التأييد له لاعتلاء السلطة في النظام السعودي فيما كشف مسؤول صهيوني في وقت سابق أن ابن سلمان زار “إسرائيل” سرا في أيلول من عام 2017.

 

انظر ايضاً

هاآرتس تكشف عن زيارة من سمته مسؤول بـ”المعارضة السورية المسلحة” وتقديمه المزيد من الولاء لإسرائيل

بيروت-سانا كشفت صحيفة هاآرتس الصهيونية عن زيارة يقوم بها  من وصفته بـ”المسؤول رفيع المستوى” في …