الشريط الأخباري

مطحنة الفرات ترفع طاقتها الإنتاجية إلى 65 طنا من الدقيق يوميا

ديرالزور-سانا

رفعت مطحنة الفرات في ديرالزور طاقتها الانتاجية لتصل إلى65 طنا من الدقيق يوميا للمساهمة في تأمين كميات الخبز اللازمة للأعداد المتزايدة من المواطنين العائدين إلى مدنهم وبلداتهم وقراهم في ظل الأمن والاستقرار الذي تعيشه معظم مناطق المحافظة.

ومنذ فك الحصار عن مدينة ديرالزور وتحرير أغلبية ريفها الجنوبي عاد نحو 600 ألف من المهجرين إلى منازلهم بعد تأمين الجهات المعنية الخدمات الأساسية وتأهيل البنى التحتية في مختلف المناطق التي أعاد الجيش العربي السوري الأمن والأمان إليها.

وذكر مدير مطحنة الفرات بديرالزور كمال الضللي في تصريح لمراسل سانا أنه تمت زيادة عدد الافران الداخلة بالخدمة بما يتناسب مع الزيادة المتصاعدة لعدد الأهالي العائدين الى المحافظة وبالتالي رفعت مطحنة الفرات انتاجها إلى الطاقة القصوى لتأمين حاجة الأفران لتصل الى حوالي65 طنا من الدقيق يوميا.

ولفت الضللي إلى أن خطي الانتاج في المطحنة يعمل عليهما ثلاث ورديات من العمال يوميا وبجودة انتاج مميزة بينما يتم تأمين باقي الكمية اللازمة من مطاحن المحافظات مبينا أن العمل جار لتركيب خط انتاج جديد بجهود الكوادر الوطنية وسيدخل الخدمة خلال الفترة القريبة القادمة بهدف المساهمة في تغطية كامل احتياج المحافظة من الدقيق.

وتبذل المؤسسات الحكومية بالمحافظة جهودا مكثفة لتفعيل القطاعات الخدمية وتأمين الاحتياجات الاساسية في ظل عودة الموظفين إلى دوائرهم لتقديم الخدمات المختلفة للمواطنين.