الشريط الأخباري

الخارجية الفلسطينية تحذر من مراوغة الاحتلال حول (الخان الأحمر)

القدس المحتلة-سانا

أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن مراوغة سلطات الاحتلال الإسرائيلي في موضوع قرية الخان الأحمر ليست جديدة فهي تلجأ إلى هذا الأسلوب كلما وجدت نفسها أمام ضغوطات دولية.

وحذرت الخارجية الفلسطينية في بيان نقلته وكالة وفا من أن إعلان الاحتلال تجميد وقف قرار هدم قرية الخان الأحمر شرق القدس المحتلة مؤقتا ما هو إلا محاولة من الاحتلال لامتصاص الانتقادات الدولية ومن ثم الانقضاض على القرية وهدمها وتهجير سكانها مثلما حصل سابقا مع عشرات القرى الفلسطينية.

وبينت الخارجية الفلسطينية أن ما تسمى “المحكمة الإسرائيلية العليا” ما هي إلا ذراع تنفيذي لحكومة الاحتلال وجزء لا يتجزأ من منظومته وتوفر الغطاء لجرائمه وخاصة فيما يتعلق بالاستيطان وهدم منازل الفلسطينيين وتهجيرهم قسريا وسرقة أراضيهم.

وأكدت الخارجية الفلسطينية أن صمود أبناء قرية الخان الاحمر ودعم الفلسطينيين والمتضامنين الدوليين لهم وحضورهم الدائم بأعداد متزايدة يوماً بعد يوم في القرية “فرض على سلطات الاحتلال اتباع تكتيك جديد يهدف الى امتصاص ردود الفعل وحالة النقمة الدولية” عبر التلويح بإمكانية تأجيل تنفيذ قرار ما تسمى المحكمة العليا وصولاً الى حالة من التراخي في طبيعة ردود الفعل لتأتي بعدها جرافات الاحتلال وتهدم القرية كما جرت العادة في مرات سابقة.

وأكدت هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في وقت سابق أنه لا يمكن الوثوق بما تروجه سلطات الاحتلال عن خططها تجميد هدم قرية الخان الأحمر مشددة على أن الفلسطينيين سيواصلون اعتصامهم للدفاع عن القدس المحتلة وقرية الخان الأحمر وأنهم سيبدؤون التحضير للمرحلة القادمة من الاعتصام حيث سيتم نصب خيام في المنطقة خلال فصل الشتاء.

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية تطالب بمحاسبة المسؤولين الإسرائيليين على جرائمهم بحق الفلسطينيين

القدس المحتلة-سانا أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية سياسات الاحتلال الإسرائيلي والجرائم بحق الشعب الفلسطيني مطالبة المجتمع …