الشريط الأخباري

العفو الدولية تنتقد إنكار “التحالف” لجرائمه في الرقة

بيروت-سانا

أكدت منظمة العفو الدولية اليوم أن التحالف المزعوم الذي تقوده الولايات المتحدة يرفض الإقرار بمسؤوليته عن قتل مدنيين خلال الغارات الجوية التي شنها العام الماضي على مدينة الرقة.

ونقلت فرانس برس عن المنظمة قولها في بيان أن مئات المدنيين قتلوا خلال القصف الذي قام به التحالف معتبرة أن “إصراره على رفض الاعتراف بالعدد الهائل من المدنيين الذين سقطوا دون التطرق لإجراء تحقيق وبالتدمير الذي ألحقه في الرقة هو إهانة للضحايا” وأوضحت المنظمة أن التحالف اعترف بمقتل مئة مدني فقط مشيرة إلى أن رفضه القيام بواجبه حتى تجاه هؤلاء القتلى رغم إقراره بمسؤوليته عن قتلهم هو أمر شنيع”.

وأكدت المنظمة أنه يجب معرفة ما الذي أدى الى مقتل مئات الأشخاص والتحقق من نوعية الأسلحة المستخدمة ودقة المعلومات الاستخباراتية التي كانت تقدم للتحالف تمهيدا لشن الغارات لافتة إلى أن العمل على الحد من سقوط عدد الضحايا المدنيين هو واجب قانوني.

وكانت المنظمة لفتت في حزيران الماضي إلى أن الغارات التي شنها التحالف على الرقة ترقى لأن تكون جرائم حرب.

وأقر التحالف غير الشرعي الذي تقوده الولايات المتحدة تحت ذريعة مكافحة الإرهاب بقتل 1114 مدنيا في غاراته على العديد من المناطق في سورية والعراق منذ العام 2014 إلا أن منظمات حقوقية تؤكد أن العدد أكبر من ذلك بكثير.

 

انظر ايضاً

العفو الدولية: السلطات التركية تفرض أجواء خوف مروعة على المواطنين

أنقرة-سانا أكدت منظمة العفو الدولية أن نظام رجب طيب أردوغان يفرض “أجواء خوف مروعة” على …