الشريط الأخباري

برلمانيون وخبراء روس: ضرورة القضاء التام على الإرهاب في سورية

موسكو-سانا

أكد عضو مجلس الدوما الروسي نائب رئيس كتلة “روسيا العادلة” أوليغ نيلوف ضرورة القضاء التام على الإرهاب في سورية.

وفي مقابلة مع مراسل سانا في موسكو شدد نيلوف على عدم التسامح بإبقاء بؤر الإرهابيين في إدلب لافتا إلى أن المهمة الأساسية تتلخص بالقضاء الكامل على مفرزات الإرهاب في هذه البؤر والتخلص من احتمالات اندلاع الحروب في المنطقة.

وأشار نيلوف إلى أن نشاط الإرهاب الدولي في سورية أصبح الهم الأساسي للمجتمع الدولي والاستفزاز الرئيسي الذي يمكن أن يؤثر ليس على سورية وجوارها فحسب بل على الوضع في العالم بأسره.

ولفت نيلوف إلى أن الإرهاب الدولي في سورية يستعرض على مدى سبع سنوات استخفافه من خلال الاستفزازات عن طريق ما يسمى “الخوذ البيضاء” بالمجتمع الدولي الذي لا يمكنه فهم التهديدات الغربية لسورية المبنية على فبركات مصطنعة لاستخدام السلاح الكيميائي.

وفي مقابلة مماثلة قال نائب رئيس اتحاد قدامى المحاربين الروس الجنرال فلاديمير رومانينكو “إننا اليوم أمام حقائق لا تقبل الشك بشأن ازدواجية مواقف المسؤولين الغربيين الذين يزودون الإرهابيين بالمواد السامة من جهة ويقومون من جهة أخرى باتهام الحكومة السورية باستخدامها كسلاح للانتقام من معارضيها”.

ولفت رومانينكو إلى أن كل الجهود الموجهة اليوم نحو إحلال الاستقرار تؤتي ثمارها وهذا ما دفع روسيا للمشاركة في محاربة الإرهاب الدولي في سورية وتحقيق مهمة السلام فيها.

بدوره شدد المستشار القانوني في مجلس الدوما الروسي يفرات موغوميدوف على ضرورة اقتلاع الإرهاب من جذوره ولا سيما أن الإرهابيين يأتمرون بما تمليه عليهم الدوائر الغربية من أوامر وتعليمات ضد مصلحة الشعب السوري.

وأضاف موغوميدوف إن الأولوية يجب أن تكون في سورية لتحقيق مصالح الشعب السوري وإعادة إعمار ما دمره الإرهاب خلال سبع سنوات من الحرب الإرهابية التي فرضتها الولايات المتحدة وحلفاؤها على سورية.

انظر ايضاً

برلمانيون وخبراء روس: زيارة الرئيس الأسد إلى روسيا تاريخية ومؤشر للنصر على الإرهاب

موسكو-سانا أكد برلمانيون وخبراء روس أن زيارة السيد الرئيس بشار الأسد إلى روسيا تاريخية ومؤشر …