الشريط الأخباري

روسيا تعرب عن قلقها من تقرير طال أمده حول دوما في الغوطة الشرقية

موسكو-سانا

عبرت روسيا عن قلقها من التأخير في نشر تقرير منظمة الأسلحة الكيميائية النهائي حول ما حدث في مدينة دوما بريف دمشق.

وسبق أن أكد خبراء عسكريون روس في نيسان الماضي أن تحقيقات أجروها في مدينة دوما بريف دمشق خلصت إلى عدم وجود أي آثار لاستخدام سلاح كيميائي هناك.

وقال مندوب روسيا لدى منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ألكسندر شولغين في حديث لوكالة تاس اليوم: “أصدرت أمانة المنظمة الفنية تقريرا مرحليا لكن التقرير النهائي لم يظهر بعد ونود أن نذكر بوجوب إكمال هذا العمل” مشيرا إلى أن معظم البيانات التي جمعها خبراء المنظمة في دوما لا تستخدم في إعداد التقرير.

وأكد شولغين أن تباطوء الأمانة الفنية للمنظمة في إصدار التقرير النهائي لا يسهم في تحسين الوضع العام في سورية محذرا في الوقت نفسه من أن دول الغرب تستغل ذلك في حملتها لتأجيج الهستيريا ضد سورية وروسيا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت في أيار الماضي أن فريق خبراء المنظمة الذي وصل إلى مدينة دوما في الغوطة الشرقية لفحص المعلومات حول وقوع هجوم بأسلحة كيميائية هناك في 7 نيسان الماضي أنهى عمله.

يذكر أن بعض وسائل الإعلام المعروفة بدعمها للإرهابيين زعمت بأن الجيش السوري استخدم أسلحة كيميائية في مدينة دوما خلال عملياته في الرد على الاعتداءات التي نفذها التنظيم الإرهابي على أحياء متفرقة من دمشق ومحيطها في السادس والسابع من نيسان الماضي وذلك في محاولة مكشوفة وفاشلة لعرقلة تقدم الجيش.

انظر ايضاً

المالكي: تم إحباط محاولات تسييس عمل منظمة حظر الأسلحة الكيميائية

القدس المحتلة-سانا أكد وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي أن وفد فلسطين المشارك في مؤتمر الدول …