الشريط الأخباري

إنتاج نحو مليون و295 ألف اصبعية في الهيئة العامة للثروة السمكية باللاذقية

اللاذقية-سانا

أنتجت الهيئة العامة للثروة السمكية في اللاذقية ضمن خطتها لهذا العام نحو مليون و295 ألف اصبعية من أسماك الكارب والكارب العاشب والفضي والمشط متجاوزة الخطة المقررة بـ 800 ألف اصبعية.

ووفق الهيئة العامة للثروة السمكية تمت خلال العام الحالي زراعة نحو نصف مليون اصبعية في محافظات اللاذقية وطرطوس وحمص بهدف تأمين الاصبعيات المحسنة لإعادة تأهيل المسطحات المائية الفقيرة بالثروة السمكية وحاجة تجارب الهيئة والمربين ومستثمري السدود الصغيرة.

وذكر مدير الهيئة العامة للثروة السمكية الدكتور عبد اللطيف علي في تصريح لمراسلة سانا أن الهيئة مستمرة بالتربية المختلطة لأسماك الكارب والبوري والتربية المكثفة لأسماك المشط في الأحواض والأقفاص مشيرا إلى أنه تم التوصل إلى نتائج جيدة في العام الماضي بانتاج 4ر16 طنا في الهكتار من أسماك المشط ومن المتوقع الوصول إلى 20 طنا في الهكتار من أسماك المشط وحيد الجنس.

ولفت علي إلى أن الهيئة تعمل على دعم سكان المناطق الريفية الذين يملكون مزارع صغيرة أو أحواضا منزلية لاستثمارها في تربية الأسماك وتقديم الزريعة السمكية للمزارعين إضافة إلى الدعم الفني من الهيئة وذلك في سبيل تنمية الثروة السمكية ونشر ثقافة تربية الأسماك لدى المواطنين.

وأضاف مدير الهيئة: تم مؤخرا بالتعاون مع مديرية زراعة اللاذقية تقديم 2500 من اصبعيات الكارب العام كمنحة من وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي لتسعة مزارعين في قرية ديروتان التابعة لمنطقة جبلة مبينا أن الهدف من المشروع الأسري هو نشر ثقافة تربية الأسماك وتأمين الغذاء الصحي ومصادر الدخل للأسر الريفية.

وأوضح علي أن الهيئة قامت بالتفريخ الصناعي لأسماك الكارب العاشب والفضي في مركز أبحاث الهيئة بمصب السن وستقوم بإعادة تفريخ أسماك الترويت ضمن مركز الأبحاث ومزرعة 16 تشرين ونجحت عملية تخصيب البيوض جزئيا هذا العام والتجارب مستمرة وهذه المرحلة مهمة لفتح آفاق جديدة في مجال تربية الترويت في سورية.

صفاء علي