الشريط الأخباري

تجمع شعبي لأهالي بلدة غصم بريف درعا دعما للجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب

درعا-سانا

تجمع العشرات من أبناء بلدة غصم بريف درعا الشرقي دعما للجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب وتأييدا للمصالحات المحلية المتسارعة في عموم المحافظة.

ورفع المشاركون خلال تجمع شعبي أقيم في ساحة بلدة غصم الرئيسية العلم الوطني وصور السيد الرئيس بشار الأسد ورددوا هتافات وأهازيج من تراث المنطقة معبرين عن فرحتهم بنصر الجيش العربي السوري على التنظيمات الإرهابية وعودة الأمن والاستقرار إلى ريف درعا.

ولفت رئيس مجلس البلدة المهندس يوسف الحسين في تصريح لمراسل سانا إلى أن الأهالي منعوا خلال السنوات الماضية الإرهابيين من دخول بلدتهم التي تحولت إلى ملاذ للعائلات المهجرة بفعل الإرهاب.

وبين مختار البلدة مصطفى المقداد في تصريح مماثل أن البلدة قدمت الكثير من التضحيات ووقفت في وجه تنظيم جبهة النصرة الإرهابي واستطاعت بعزيمة أبنائها وإصرارهم الحفاظ على الأمن والاستقرار فيها.

وحررت وحدات الجيش العربي السوري خلال الشهر الحالي العديد من قرى وبلدات ريف درعا في حين دخل عدد منها في المصالحات المحلية في الوقت الذي تتابع وحدات الجيش عملياتها حتى تحرير باقي مناطق محافظة درعا من الإرهاب.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency