الشريط الأخباري

دليل على التعافي وعودة الاستقرار.. استئناف العمل بمحكمة صلح مدينة داعل

درعا-سانا

شهدت مدينة داعل تجمعا شعبيا أمام محكمة الصلح احتفالا باستئناف العمل فيها اليوم بعد تأمين الجيش العربي السوري البلدة وعودة الأمن والاستقرار إليها.

وتم خلال الافتتاح رفع علم الجمهورية العربية السورية أمام بناء المحكمة وسط هتافات المواطنين التي تمجد الوطن وأهازيج وأغان تراثية تحث على ضرورة الدفاع عنه.

وعبر الأهالي عن فرحتهم بعودة المحكمة للعمل بعد توقف عدة سنوات بسبب الإرهاب داعين إلى تغليب سلطة القانون على الفوضى التي حاول الإرهابيون نشرها في أنحاء البلاد ليعيثوا فسادا وإجراما بحق الدولة ومواطنيها.

المحامي العام بدرعا القاضي سعود المحمد أشار في تصريح للصحفيين إلى أن احتفاء المواطنين بإعادة افتتاح محكمة الصلح “دليل على ثقتهم بالقضاء السوري” لافتا إلى أن عودة خدمات المحكمة دليل على التعافي وعودة الأمن والاستقرار بفضل تضحيات وبطولات الجيش العربي السوري داعيا الأهالي فيما تبقى من قرى بالمحافظة إلى إلقاء السلاح كما فعل أهل داعل.

بدوره قدم رئيس فرع نقابة المحامين بدرعا المحامي فهد العدوي التهاني لأهالي داعل بعودة مؤسسات الدولة والأمن والاستقرار إلى بلدتهم مبينا أن المحكمة تعتبر بمثابة قصر عدلي مصغر وستقدم خدمات المحاكم الشرعية والصلح المدني والجزائي ما يوفر على المواطنين الكثير من الإجراءات والوقت والجهد.

وشهدت مدينة داعل خلال الأيام الماضية كغيرها من قرى وبلدات ريف درعا عودة المئات من الأسر واحتفالات شعبية ترحيبا بالجيش العربي السوري الذي حررهم من الإرهاب وأعاد عجلة الحياة الطبيعية فيها إلى الدوران بعد عودة مؤسسات الدولة إليها.

 

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

افتتاح محكمة صلح أشرفية صحنايا بريف دمشق-فيديو

https://www.youtube.com/watch?v=yz0vTnMnPsU