الشريط الأخباري

برلماني سلوفاكي يدين الإجراءات الأوروبية القسرية على سورية

براتيسلافا-سانا

أكد رئيس حزب الشعب سلوفاكيا لنا النائب في البرلمان السلوفاكي ماريان كوتليبا أن الإجراءات الأوروبية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية فاقدة للمعنى وتتسبب بالمعاناة للمواطنين السوريين.

وأشار كوتليبا في حديث أدلى به اليوم لموقع أوراق برلمانية الالكتروني السلوفاكي إلى أنه أمضى ستة أيام في شهر أيار الماضي في سورية ضمن وفد برلماني أوروبي وشاهد بأم عينه حجم المعاناة نتيجة هذه الإجراءات في بعض المشافي التي زارها في دمشق حيث ينقصها الأدوية والأجهزة الطبية التي لا تستطيع الحصول عليها بسبب الإجراءات الأوروبية.

ولفت كوتليبا إلى أن الوفد أجرى خلال الزيارة الكثير من اللقاءات العفوية مع المواطنين السوريين حيث لمس الروح الوطنية والاعتزاز السائد لديهم وتأييدهم الواضح لمواقف السيد الرئيس بشار الأسد.

وشدد على أن الاتهامات التي وجهت لسورية حول استخدامها أسلحة كيميائية حتى من قبل منظمات غير حكومية تشبه تماما الأكاذيب التي روجت عن امتلاك العراق أسلحة دمار شامل قبل غزوه الأمر الذي تبين كذبه لاحقا.

من جهة ثانية انتقد كوتليبا تقديم سلوفاكيا العام الماضي 4 ملايين يورو للنظام التركي في إطار المبلغ الذي دفعه الاتحاد له موضحا أن هذه الأموال استخدمها هذا النظام في تسليح وتدريب المجموعات الإرهابية.

 

انظر ايضاً

نائب سلوفاكي: الحرب على سورية سببها تصديها لمخططات الصهيونية

براتيسلافا-سانا أكد النائب السلوفاكي ماريان كوتليبا رئيس حزب الشعب سلوفاكيا لنا أن الحرب التي شنت …