أوشاكوف: بوتين وترامب سيناقشان في هلسنكي الأزمة في سورية

موسكو-سانا

أعلن يوري أوشاكوف مساعد الرئيس الروسي أن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والأمريكي دونالد ترامب سيبحثان خلال قمتهما المرتقبة في هلسنكي يوم الاثنين المقبل العلاقات الثنائية بين البلدين وقضايا أخرى مهمة أبرزها تسوية الأزمة في سورية.

وأشار أوشاكوف في مؤتمر صحفي اليوم إلى “أهمية تعاون موسكو وواشنطن” من أجل تسوية الأزمة في سورية معتبرا أن هذه المسألة “ستكون مبادرة جيدة للعمل المشترك”.

ورأى مساعد الرئيس الروسي أن روسيا والولايات المتحدة “تواجهان تهديدات جديدة ذات طبيعة مشابهة إلى حد كبير كالصعوبات المتنامية في الاقتصاد العالمي والأزمة العالمية وانتشار الإرهاب” مبينا أنه في مثل هذه الظروف “يمكن للبلدين العمل معا لمواجهة هذه التحديات الصعبة”.

كما أعرب أوشاكوف عن قلق بلاده بشأن حوادث التعدي على حقوق مواطنيها واعتقالهم في دولة ثالثة بناء على طلب الولايات المتحدة معلنا استعداد بلاده للنظر في الحقائق التي تثبت مزاعم تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية في حال وجودها لدى الأمريكيين.

وردا على سؤال حول إصدار بيان مشترك بعد قمة الرئيسين في هلسنكي أجاب أوشاكوف “حتى الآن تقرر عدم الاتفاق على نص البيان المشترك وإتاحة الفرصة للرئيسين ليقررا بنفسيهما ما إذا كانا سيصدران وثيقة مشتركة أم أنهما سيقتصران على تلخيص النتائج في مؤتمر صحفي مشترك” مشيرا إلى أن الخيار الأخير سيكون أكثر واقعية.

انظر ايضاً

بوتين يبحث مع أعضاء مجلس الأمن الروسي نتائج قمته مع ترامب

موسكو-سانا بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع أعضاء مجلس الأمن الروسي اليوم نتائج قمته مع …