الشريط الأخباري

قاسمي: لا مبرر لقلق الناتو إزاء البرنامج الصاروخي الإيراني

طهران-سانا

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي عدم وجود أي مبرر لقلق حلف شمال الأطلسي “الناتو” إزاء البرنامج الصاروخي الإيراني مشددا على أن مواقف الحلف لن تؤثر على سياسة بلاده في حفظ وتطوير وتعزيز قدراتها وبرنامجها الدفاعي الصاروخي.

وشدد قاسمي على رفض بلاده وادانتها للاتهامات المكررة الواردة في البيان الصادر عن اجتماع القمة للدول الأعضاء في حلف الناتو وقال “إن ما يدعو للدهشة والتامل هو أن البعض مازال يصر عبثا على تكرار اتهامات فارغة ولا أساس لها إزاء سياسات إيران”.

وأشار قاسمي إلى أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية بصفتها المرجع التخصصي الدولي الوحيد أيدت على الدوام جميع الأنشطة النووية الإيرانية داعيا الدول الأعضاء في حلف الناتو المطلعة على التقارير المكررة والمستمرة للوكالة إزاء اجراءات والتزام إيران بتعهداتها إلى أن تكون قلقة من عدم الالتزام والخروج غير القانوني وأحادي الجانب من قبل أحد أعضائها إزاء التعهدات الدولية في مختلف القضايا ومن ضمنها الاتفاق النووي وأن تستنكر السياسات المتفردة والخطيرة للولايات المتحدة الأمريكية بدلا من قلب الحقائق الواضحة والبديهية.

ولفت قاسمي إلى أن البرنامج الصاروخي الإيراني لا ينتهك القرار الأممي 2231 لأنه برنامج تقليدي ودفاعي مبينا أن لبلاده الحق في امتلاك جميع البرامج العسكرية الدفاعية التقليدية للدفاع عن مصالحها وشعبها وكيانها كجميع الدول المستقلة في العالم.

وحول دور إيران في المنطقة قال قاسمي أن طهران دعت على الدوام للتعاون والحوار الاقليمي مع جيرانها وتؤمن وتعتقد بذلك ولم ولن تألو جهدا لاستثمار أي فرصة للدخول في مثل هذا الحوار مع جيرانها مؤكدا أن إيران ترى أن لا حل عسكريا لأي من الأزمات الاقليمية.

انظر ايضاً

قاسمي: اتهامات واشنطن للأخرين هدفها حرف الانتباه عن سجلها الدموي

طهران-سانا أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن محاولات الولايات المتحدة إلقاء التهم على …