الشريط الأخباري

دراسة: تعامل لاعبي كرة القدم مع الكرة بالرأس يعرضهم لمشاكل عدم التوازن

لندن-سانا

كشفت دراسة جديدة أن لاعبي كرة القدم الذين يضربون الكرة بالرأس أكثر عرضة لمشاكل عدم التوازن.

وبينت الدراسة التي نشرت في صحيفة ديلي ميل البريطانية أن اصطدام الكرة بالجمجمة يكفي للتأثير في أعمال الدماغ وقد يسبب تكرار صدها بالرأس آثارا دائمة له مشيرة إلى أن اللاعبين الذين يتعاملون مع الكرة بالرأس يواجهون غالبا خطر الإضرار بالمادة البيضاء في أدمغتهم ما يؤثر في الذاكرة ومهارات التفكير.

وأوضح جون جيكا معد الدراسة أن صد الكرة بالرأس يمكن أن يسبب تلفا بالمخ في وقت لاحق من الحياة وحتى مرض الزهايمر إضافة إلى مشكلات في التفكير ومهارات الذاكرة وتأثير في التغييرات الهيكلية في المادة البيضاء للدماغ.

ولفت جيكا إلى أن اللاعبين الذين يضربون الكرة بالرأس كانوا غالبا أقل قدرة على تصحيح توازنهم أثناء الاختبار نتيجة الأضرار التي لحقت بأدمغتهم مبينا أن لاعب كرة القدم الإنكليزي السابق جيف آستل توفي بمرض الزهايمر عام 2002 وأثبتت التحقيقات أن حالته سببها كرات القدم الجلدية الثقيلة.