روحاني: توجهات أمريكا الأحادية تتعارض مع القانون الدولي

طهران-سانا

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن التوجهات الأحادية لأمريكا وإملاء قوانينها الداخلية خارج الحدود تتعارض مع القوانين الدولية ومبدأ حرية الشعوب.

وقال روحاني خلال اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد:إن “الإدارة الأمريكية انسحبت من خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) التي أيدتها الأمم المتحدة وذلك في خطوة أحادية الجانب تتعارض مع كافة القوانين الدولية” لافتا إلى سعي إيران لمواصلة التعاون من أجل ديمومة الاتفاق.

ودعا روحاني إلى ضرورة بذل الجهود من جانب إيران وماليزيا وتعاون البلدين للنهوض بمستوى السلام والاستقرار في المنطقة والعالم ومكافحة الإرهاب والتطرف.

وهنأ روحاني خلال الاتصال بانتخاب مهاتير محمد رئيسا للوزراء في ماليزيا لافتا إلى أهمية تطوير وارتقاء مستوى العلاقات الشاملة بين طهران وكوالالمبور خلال الفترة القادمة.

من جانبه شدد مهاتير محمد على أن سياسات الحكومة الماليزية ستكون مبنية على أساس ارتقاء مستوى التعاون وتوسيع العلاقات الشاملة مع إيران مؤكدا استعداد بلاده للتعاون الشامل مع طهران في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف وتعزيز السلام والاستقرار الدوليين.

 

انظر ايضاً

روحاني: قمة قزوين حققت إنجازا كبيرا حول الأمن في منطقة بحر قزوين

طهران-سانا أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن قمة بحر قزوين التي عقدت هذا الاسبوع حققت إنجازا …