برلمانيان دوليان: ضرورة التعاون مع سورية لمكافحة الإرهاب الدولي

موسكو-سانا

أكد برلمانيان روسي وأرميني أهمية التعاون مع سورية لمكافحة الإرهاب الدولي والتصدي للسياسة العدوانية التي تنتهجها الولايات المتحدة الأمريكية وأتباعها ضد الشعوب والبلدان المستقلة.

وقال رئيس الحزب الشيوعي الروسي رئيس كتلة النواب الشيوعيين في مجلس الدوما غينادي زوغانوف في مقابلة مع مراسل سانا في موسكو على هامش المنتدى البرلماني الدولي الذي عقد في موسكو يومي الرابع والخامس من حزيران الجاري بمشاركة وفد من مجلس الشعب: ان المنتديات البرلمانية على اعتبارها منتديات لممثلي الناخبين لها أهمية قصوى في التأثير على حل القضايا الدولية الكبرى بما في ذلك الأزمة في سورية لأن هذه المنتديات تمثل تطلعات شعوب العالم وتطرحها على المسرح الدولي ليكون صداها مسموعا في قارات العالم كافة.

وأشار زوغانوف إلى أن أهمية المنتديات تأتي من أن العالم وصل إلى طريق مسدود بسبب سياسة الهيمنة التي تتبعها بعض الدول واستمرار الحمى الإقتصادية في العالم وتفاقم النقص في الموارد المالية وانتشار الإرهاب الذي بات يهدد أمن جميع بلدان العالم تقريبا لافتا إلى أن ضرورة اكتساب التعاون المشترك ومناقشة المشاكل والبحث عن حلول لها أهمية خاصة.

من جهته أكد رئيس البرلمان الأرميني الجمعية الوطنية آرا بابلويان تأييد بلاده لنضال الشعب السوري وتضامنها مع سورية الشقيقة مشددا على دعم الشعب الأرميني لأولئك الأبطال الذين لم يتركوا بلادهم عرضة للإرهاب بل وقفوا وقوف الشجعان في وجه هذه الآفة الخطيرة التي لا تهدد أمن سورية فحسب بل وأمن جميع بلدان المنطقة والعالم.

وقال بابلويان: “إنني للمرة الثالثة في هذا المنتدى البرلماني الدولي أكرس كلماتي عن التحدي الذي تواجهه سورية وأدعو فيها إلى ضرورة تضافر جهود القوى الخيرة في العالم لمساعدة سورية ودعمها في القضاء النهائي على بؤر الإرهاب وإنهاء الحرب وإحلال السلام على أرضها”.

بدوره قال رئيس وفد مجلس الشعب إلى المنتدى البرلماني الدولي جمال رابعة :”إن مشاركة سورية في مثل هذه المنتديات والمؤتمرات الدولية رغم الظروف التي تعيشها هي مشاركة جدية جدا وذات مفاعيل كبيرة على المستوى الدولي وخاصة في حضور برلمانيين من أكثر من ثمانين دولة في العالم وأكثر من خمسمئة نائب وبرلماني يشاركون في لجان العمل الثلاث ما يسلط الضوء على قضيتنا العادلة وعلى هذه الحرب الظالمة التي شنت ظلما وعدوانا على الشعب السوري” مضيفا :”إن سورية في حقيقة الأمر تحارب الإرهاب عوضا عن كل هذا العالم وهذا ما عبر عنه البرلمانيون الموجودون في هذا المنتدى اليوم في موسكو”.

وكان المنتدى البرلمانى الدولى أكد فى ختام أعماله فى موسكو أمس بمشاركة وفد من مجلس الشعب أهمية الالتزام بالمبادىء الجماعية فى مكافحة الإرهاب وغيرها من التحديات والتهديدات المشتركة.

انظر ايضاً

فولودين: المجتمع الأميركي منقسم حيال سياسة واشنطن في أوكرانيا

موسكو-سانا أكد رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين أن المجتمع الأميركي منقسم وينتقد السياسة