برلماني تشيكي: قادة الناتو مارسوا الكذب في سورية وليبيا والعراق

براغ-سانا

أكد عضو مجلس الشيوخ التشيكي ياروسلاف دوبرافا أن الكذب هو المبدأ الأساسي لقادة حلف شمال الأطلسي “الناتو” مشيرا إلى أنهم مارسوا الكذب في سورية وليبيا والعراق ويوغسلافيا وأن لديه مخاوف الآن من أن مبدأ الكذب يتم العمل به أيضا في سياسة الاتحاد الأوروبي.

ووصف دوبرافا في حديث لموقع اوراق برلمانية الالكتروني التشيكي اليوم من يزعم بان روسيا الاتحادية تمثل تهديدا لاوروبا بانه ابله لان البلهاء يتجاهلون الحقائق مشيرا الى ان الميزانية العسكرية لروسيا في عام 2017 كانت 61 مليار دولار في حين كانت الميزانية العسكرية للولايات المتحدة ضعفها عشر مرات اي 603 مليارات دولار.

ولفت إلى أنه وعلى خلاف ما تقوم به الولايات المتحدة من ممارسات ومن تواجد غير شرعي في سورية فان المساعدة العسكرية الروسية بمحاربة الإرهاب في سورية ساهمت في تحقيق تقدم في هذا المجال وهو الأمر الذي لا يعجب الأمريكيين.

وأشار البرلماني التشيكي إلى أن التوجهات العسكرية الروسية وعلى خلاف الولايات المتحدة دفاعية منبها الى ان واشنطن تاخذ في الحسبان أثناء إعداد الميزانية العسكرية العمليات الهجومية التي ستنفذها في الخارج.

وكان دوبرافا انتقد في حديث سابق لمراسل سانا في براغ الوجود العسكري الأمريكي في سورية مؤكدا أنه فاقد للشرعية وكذلك انتقد الاتحاد الأوروبي اخذا عليه أنه بدلا من الوقوف إلى جانب الحكومة الشرعية في سورية قام بدعم الولايات المتحدة كتابع لها.

انظر ايضاً

وزارة الثقافة تستعد للمشاركة في معرض دمشق الدولي بجناح متنوع

دمشق-سانا تشارك وزارة الثقافة في معرض دمشق الدولي بدورته الـ 60 الذي سينطلق في السادس …