الشريط الأخباري

سياسي ألماني: واشنطن روجت مع دكتاتوريات الخليج لتنظيم “داعش”

برلين-سانا

أكد رئيس المجموعة اليسارية في برلمان ولاية سارلاند الألمانية اوسكار لافونتين أن الحروب التي تقوم بها الولايات المتحدة لا تخدم “الديمقراطية” كما تدعي.

وقال لافونتين في مقابلة مع مجلة دير شبيغل الألمانية: “أنا لا أتفق مع الكذبة التي تقول إن حروب الولايات المتحدة تخدم الديمقراطية وحقوق الإنسان” لافتا إلى أن “السياسة الخارجية للولايات المتحدة تركز على السلع والأسواق”.

وأضاف لافونتين.. “إن الولايات المتحدة قامت لسنوات بالاشتراك مع دكتاتوريات الخليج بالترويج لتنظيم داعش الإرهابي من أجل زعزعة استقرار سورية”.

وتابع لافونتين: إن “الولايات المتحدة تنفق ما يقارب 610 مليارات دولار على الحرب أي ما يقارب عشرة أضعاف ما تنفقه روسيا”.

يشار إلى أن لافونتين عمل في الحكومة الألمانية كوزير للمالية في الفترة من 1990 إلى 1998 وكان رئيسا للحزب الديمقراطي الاشتراكي في الفترة من 1995 إلى 1999 وبعد فوزه في الانتخابات الفيدرالية الألمانية عام 1998 استقال من جميع المناصب السياسية بما في ذلك مقعده في البوندستاغ الألماني.