الشريط الأخباري

راجعين نعمرها.. فعالية ترفيهية لأهالي بلدة عتمان العائدين إليها بعد تحريرها من الإرهاب

درعا-سانا

أقام نادي العطاء والتسامح في محافظة درعا فعالية ترفيهية في صالة كنيسة سيدة البشارة بمدينة درعا دعما لاهالي بلدة عتمان الذين عادوا إليها بعد تحريرها من الإرهاب تحت عنوان “راجعين نعمرها”.

وقدمت فرقة كبار السن الموسيقية يرافقها عدد من المواهب الغنائية وكورال مجموعة من الاغاني التراثية الخاصة بتراث حوران والمنطقة الجنوبية إضافة للأغاني الوطنية وبعض الأغاني الطربية كما تخلل الفعالية مسابقات في الشعر والأمثال الشعبية المعروفة.

ومن الأغاني التي قدمتها الفرقة “جولان وانت عزنا” أداء عدي قويدر “عالعين موليتي” أداء خديجة طباشة و”عالبال بعدك” أداء حكمت الرفاعي و”سورية العزيزة” أداء حيان الجاسم.

عبير الأسعد مديرة نادي العطاء والتسامح قالت لـ سانا إن الهدف من الفعالية تقديم الدعم لابناء بلدة عتمان الذين عادوا اليها وتوجيه دعوة لمن ما زال خارجها بالعودة سريعا موضحة أن الفعالية تخللتها أغان تراثية وطربية للتأكيد على أصالة التراث الحوراني ومد الجسور بين الماضي والحاضر.

المهندس رياض شتيوي منسق المنطقة الجنوبية في دائرة العلاقات المسكونية والتنمية المشرفة على الفعالية عبر عن الشكر لكل من ساهم في عودة أهالي عتمان الى بيوتهم متمنيا ان تعود قرى ومدن وبلدات درعا آمنة مستقرة حالها كحال عتمان وموجها في الوقت نفسه الدعوة لكل من يحمل السلاح لإلقائه والعودة إلى كنف الوطن الذي يتسع للجميع.

المهندس فؤاد المصري من ابناء البلدة اشار في كلمة له إلى أن الكلمات تعجز عن وصف مشهد عودة سكان البلدة اليها بعد دحر الارهاب مؤكدا أن عتمان ستعود كما كانت بسواعد أبنائها وستتحول الى نموذج يحتذى به موجها الشكر لكل من كان عونا لاهالي البلدة وساندهم في عودتهم لافتا إلى أن إعادة الإعمار تبدأ من محبة الوطن.

محمد الحاري رئيس لجنة المصالحة في عتمان أشار إلى أن عزة الانسان وكرامته لا تكون الا في وطنه وبيته وعودة سكان عتمان تباعا تعبير عن الثقة بأن هذه البلدة ستعود افضل مما كانت داعيا للاسراع في إعادة تأهيل البنى التحتية التي دمرها الإرهاب.

عدد من نساء البلدة أشرن إلى أنهن اليوم أفضل حالا بعد عودتهن إلى عتمان التي تسكن قلوبهن حيث توجهن بالشكر العميق لرجال الجيش العربي السوري الذين حرروا البلدة واعادوها امنة مستقرة وكذلك لكل من أسهم في ادخال الفرحة لقلوب العائدين بعد سنوات التهجير.

حضر الفعالية جمهور من أهالي عتمان وعدد من أبناء مدينة درعا.

انظر ايضاً

أبناء بلدة عتمان: سنعيد الحياة إلى أرضنا-فيديو

درعا-سانا كغيرها من قرى وبلدات ريف درعا التي عاد الأمن والأمان إلى شوارعها وأزقتها وأرضها …