الشريط الأخباري

تجهيز 14 حافلة لإخراج الإرهابيين وعائلاتهم من يلدا وببيلا وبيت سحم إلى شمال سورية- فيديو

ريف دمشق-سانا

انتهت بعد ظهر اليوم عملية تجهيز دفعة ثانية من الحافلات تقل المئات من الإرهابيين وعائلاتهم من بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوب دمشق في إطار العملية الرامية إلى إنهاء الوجود الإرهابي من جنوب دمشق وصولا إلى إعلان الغوطة الغربية خالية من الإرهاب.

وأفاد مراسل سانا الحربي من جنوب دمشق بأنه تم تجهيز 14 حافلة وإخراجها من البلدات الثلاث عبر ممر بلدة بيت سحم بعد تفتيشها بشكل دقيق وتجميعها عند محور انطلاقها لتتحرك في قافلة واحدة باتجاه إدلب وجرابلس بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري.

ولفت المراسل إلى أن عددا من الحافلات دخلت أيضا عبر الممر إلى داخل بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم ليتم تجهيزها ريثما تنضم إليها المزيد من الحافلات في وقت لاحق لإخراجها غدا عبر ممر بيت سحم إلى شمال سورية مبينا أن عملية إخراج الإرهابيين وعائلاتهم مستمرة حتى الانتهاء من نقل جميع الإرهابيين الرافضين للتسوية لتبدأ بعدها عملية تسوية أوضاع الراغبين بالبقاء بعد تسليم أسلحتهم ومن ثم عودة مؤسسات الدولة إلى البلدات وتقديم الخدمات للمواطنين بعد إخراج الإرهابيين منها.

وتم أمس إخراج الدفعة الأولى عبر 32 حافلة أقلت مئات الإرهابيين وعائلاتهم من البلدات الثلاث إلى منطقة جرابلس وذلك بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري.

وأشار مراسل سانا إلى تزامن إخراج الإرهابيين وعائلاتهم من يلدا وببيلا وبيت سحم مع استمرار عمليات الجيش العربي السوري على أوكار الإرهابيين في منطقة الحجر الأسود حيث حقق أمس تقدما حاسما عبر قطعه خطوط إمداد الإرهابيين بين شماله وجنوبه في تطور مهم من شأنه التسريع من إنهاء الوجود الإرهابي في جنوب دمشق بشكل كامل.

ورضخت التنظيمات الإرهابية بمختلف مسمياتها خلال الأشهر الماضية إلى سلسلة اتفاقات بريف دمشق وفقا لشروط الحكومة السورية وتحت ضربات الجيش العربي السوري المركزة والمكثفة التي أوقعت خسائر فادحة بهياكل هذه التنظيمات ومتزعميها ما أرغمها على الخروج إلى شمال سورية.

انظر ايضاً

العثور على حفارة أنفاق وآلات لتصنيع القذائف خلال تمشيط جنوب دمشق من مخلفات الإرهابيين