الشريط الأخباري

معلومات عن التوصل لاتفاق لإخراج الإرهابيين من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي تمهيدا لعودة مؤسسات الدولة إليهما

حمص-سانا

أفاد مراسل سانا في حمص بوجود معلومات عن التوصل إلى اتفاق يقضي بإخراج المجموعات الإرهابية من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي إلى إدلب وجرابلس.

وذكر مراسل سانا أن الاتفاق يقضي بإخراج جميع الإرهابيين الرافضين للتسوية مع عوائلهم إلى جرابلس وإدلب خلال ثلاثة أيام بعد تسليم السلاح الثقيل والمتوسط والعتاد والذخائر خلال مدة أقصاها يومين من تاريخ توقيع الاتفاق.

وبين المراسل أن الاتفاق يقضي بتسوية أوضاع المسلحين الراغبين بالتسوية ودخول الجيش العربي السوري إلى المنطقة وعودة جميع مؤسسات ودوائر الدولة إليها إضافة إلى فتح الطريق الدولي /حمص/حماة/ خلال 3 أيام اعتبارا من توقيع الاتفاق وتأمين الطريق من قبل وحدات الجيش.

ولفت المراسل إلى أنه بموجب الاتفاق تتعهد المجموعات الإرهابية بتسليم جميع خرائط الأنفاق والألغام والدلالة على أماكن توضع مستودعات الذخيرة والمواد المتفجرة.

ولا يعد هذا الاتفاق الأول من نوعه في حمص حيث تم في عامي 2014 و2017 إخراج الإرهابيين من حمص القديمة وحي الوعر على التوالي حيث عادت بعدها جميع مؤسسات الدولة إليهما ليتم البدء بإعادة البناء والإعمار لمختلف المرافق العامة المتضررة من جرائم الإرهابيين.

ويأتي هذا الاتفاق ضمن سلسلة من الاتفاقات التي تم التوصل إليها وتنفيذها في ريف دمشق بعد انصياع الإرهابيين لشروط الدولة السورية بعد تكبدهم خسائر فادحة خلال عمليات الجيش ضد الإرهاب حيث تم خلال الأسابيع القليلة الماضية إخراج جميع الإرهابيين من الغوطة الشرقية والضمير والقلمون الشرقي في حين يجرى العمل حاليا على تنفيذ الاتفاق القاضي بإخراج الإرهابيين من مخيم اليرموك واتخاذ الترتيبات اللازمة لتنفيذ اتفاق إخراج الإرهابيين من يلدا وببيلا وبيت سحم.

انظر ايضاً

ضبط معمل يستخدم نفايات طبية في إنتاج مواد بلاستيكية باللاذقية

اللاذقية-سانا ضبطت مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك باللاذقية معملا في منطقة سقوبين بمدينة اللاذقية يستخدم …