الشريط الأخباري

“ثقافة المواطنة وسيادة القانون” في ندوة للاتحاد التعاوني السكني بدمشق

دمشق-سانا

تركزت الندوة التي أقامها الاتحاد التعاوني السكني بدمشق في مبنى الاتحاد العام للحرفيين اليوم تحت عنوان “ثقافة المواطنة وسيادة القانون” حول دور الاتحاد في حل مشكلة السكن وتعديلات المرسوم 99 لعام 2011 وتخصيص الأراضي للجمعيات السكنية.

وتحدث الدكتور أحمد الحاج علي خلال الندوة مؤكدا ضرورة مواكبة التضحيات التي يقدمها الشعب السوري وجيشه في مواجهة الإرهاب العالمي بمحاربة الفساد والارتقاء بالسلوك العام للمجتمع.

2

ولفت الحاج علي إلى أن لكل فرد من الشعب السوري دورا في تحقيق النصر ولا سيما التجار والمحركون للقطاع العقاري من خلال خفض الأسعار بشكل عام وتأمين المساكن وتخفيض أسعارها.

من جهته بين رئيس المجلس التنفيذي للاتحاد المحامي صالح عيسى أن أرض ضاحية الفيحاء بدمشق سيتم تسليمها قريبا لتوزيعها على الجمعيات السكنية لافتا إلى أهمية هذا الموضوع من حيث دوره في حل مشكلة السكن.

وأشار رئيس المجلس إلى أن عدد الجمعيات السكنية العاملة حاليا يبلغ 515 جمعية في حين تم حل 104 جمعيات لمخالفتها ضوابط العمل ما يفسح المجال للجمعيات النشيطة والتي تملك رصيدا عاليا من للحصول على أرض في ضاحية الفيحاء.

3

وأوضح أنه سيتم قريبا إقرار تعديلات المرسوم 99 التي تتضمن تخصيص الجمعيات السكنية بـ 15 بالمئة من أي مخطط تنظيمي يتم إصداره و5 بالمئة من الوحدات الإدارية وأن يسمح ببناء الجمعيات السكنية خارج المجتمعات العمرانية لكل 10 جمعيات سكنية تشترك في جمعية واحدة.

ولفت عدد من المشاركين في الندوة إلى أهمية توزيع الأراضي على الجمعيات السكنية بما يسهم بتأمين المسكن التعاوني وبسعر التكلفة للأعضاء وفي تخفيض أسعار العقارات في القطاع الخاص ‏ والقضاء على حالات الفساد التي يسلكها البعض حيال زيادة السعر حين شراء العقارات من القطاع الخاص.

وذكروا أن قرار عرض مشاريع الجمعيات التي اشترت أراضي خارج المخططات التنظيمية على هيئة التخطيط الإقليمي للبت فيها يعد عاملا جديدا في تأخير عمليات الترخيص للجمعيات الاصطيافية مطالبين بإعادة هيكلة الهيئات العامة للجمعيات وترميمها للحفاظ على سير العمل في هذا القطاع.

انظر ايضاً

دمشق بعين تجريدية في معرض للفنانة آيات الزعبي

دمشق-سانا من قصاصات صغيرة من القماش شكلت الفنانة التشكيلية آيات الزعبي مدينة دمشق بصورة تجريدية