استشهاد صحفي فلسطيني متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال شرق غزة

القدس المحتلة-سانا

استشهد الصحفي الفلسطيني أحمد أبو حسين متأثرا بجروح أصيب بها برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال تغطيته مسيرات العودة شرق جباليا قبل نحو أسبوعين.

ونقلت وكالة وفا عن وزارة الصحة الفلسطينية قولها إنه “تم علاج الصحفي أبو حسين في أكثر من مشفى نظرا لخطورة إصابته التي تسببت بتلف في الدماغ وتهتك بأعضاء جسده إلا أنه ارتقى شهيدا اليوم” وباستشهاد أبو حسين يرتفع عدد الشهداء في غزة منذ انطلاق مسيرات العودة في الـ30 من آذار الماضي إلى 40 شهيدا.

يشار إلى أن قوات الاحتلال تتعمد استهداف الصحفيين والمسعفين الذين يعملون شرقي القطاع ما أدى إلى استشهاد الصحفي ياسر مرتجى بينما أصيب آخرون بجروح مختلفة.