الشريط الأخباري

المراسلات التجارية والسكرتاريا والعلاقات العامة ضمن مبادرة لتمكين الشباب بالمهارات الإدارية

دمشق-سانا

أكثر من 50 طالبا وطالبة من مختلف كليات جامعة دمشق شاركوا مؤخرا في فعاليات مبادرة (إضاءات إدارية) التي أقامها فريق أثر التنموي بهدف تنمية مهارات الشباب الإدارية والتعريف بفنون الإدارة المختلفة إضافة إلى تطوير قدرات المشاركين على التواصل الفعال مع الآخر ولا سيما خلال مقابلات العمل.

وتضمنت المبادرة التي استمرت ستة أيام وفق منسق أعمال الفريق عقاب الحلبي التدريب على مفاهيم السكرتاريا وإدارة المكاتب وأنواع السكرتاريا التنفيذية والإدارية إضافة إلى التدريب على المراسلات التجارية باللغتين العربية والإنكليزية وفنون العرض والطلب إضافة إلى مقابلات العمل وكتابة السيرة الذاتية.

كما تضمنت المبادرة حسب الحلبي تدريب المشاركين وتعريفهم بأصول العلاقات العامة ومفاهيم الاتصالات ولغة الجسد ومهارات التواصل الفعال وقد خصصت المبادرة يوما عمليا تدريبيا أقيم في المتحف الوطني بدمشق.

وقال: إن “هذه المهارات الإدارية باتت رافدا أساسيا لمؤهلات الشباب المقبل على سوق العمل ولا سيما بالنسبة للخريجين الجدد الذين نسعى من خلال هذه المبادرة إلى دعم إمكاناتهم الأكاديمية بقدرات إضافية تختصر أمامهم الطريق إلى فرصة العمل المنشودة”.

من جهتها بينت المتدربة سارة راجح أنها تعرفت من خلال محاور المبادرة على معايير جديدة تلجأ الجهات المشغلة إلى اعتمادها في الشباب المتقدم إلى وظيفة ما كما صححت لها بعض الأفكار والمفاهيم المغلوطة بما يتصل بطرق إدارة الأعمال.

يشار إلى أن فريق اثر التنموي يعمل على طرح مبادرات متنوعة تهم الشباب السوري لصقل مهاراتهم ودعمها بخبرات ميدانية في مختلف المجالات.

ربى شدود