الشريط الأخباري

لاعب منتخب سورية للكاراتيه محمد درويش: الانجازات ليست للاعب أو لناد بل للوطن

دمشق-سانا

بدأ في ممارسة فن الدفاع عن النفس ورياضة الكاراتيه منذ الصغر وواصل اجتهاده في الأندية والمنتخبات وتميز بحركاته وسرعته على البساط فأصبح اسمه لامعا في عالم الكاراتيه إنه اللاعب محمد درويش.

وفي تصريح لنشرة سانا الرياضية قال درويش 1995 بدأت ممارسة الكاراتيه عام 2005في نادي القدس بإشراف المدرب أحمد العلي وبتشجيع وتحفيز من أهلي وشاركت في البطولات وكنت أحرز المركز الثاني و الثالث وبعدها انتسبت الى نادي قاسيون وتلقيت تدريبات بدنية وفنية ومهارية وخططية بإشراف المدرب أحمد العلي أيضا فأحرزت عدة بطولات جمهورية آخرها منذ عام 2015 حتى 2018 على التوالي لوزن 67 كغ.

وتابع درويش انه انضم الى صفوف المنتخب الوطني عام 2015 وهنا أيقن أن الانجازات ليست للاعب والنادي بل للوطن ولا سيما عندما يرفع العلم في المحافل الدولية فشارك في الدوري العالمي في شرم الشيخ وفي بطولة إيران الدولية المفتوحة وحقق خلالها الميدالية الذهبية وفي بطولة روسيا المفتوحة أحرز الميدالية البرونزية.

وأوضح أنه حاليا يخضع مع زملائه في المنتخب لمعسكر استعدادي وتحضيري للمشاركة في بطولة اسيا في اليابان والدورة الاسيوية في اندونيسيا ودورة المتوسط في اسبانيا بإشراف المدرب سهيل سلمان الذي يركز على رفع لياقة اللاعبين وتحفيز الطاقات الكامنة لديهم للخروج بنتائج مشرفة في الاستحقاقات القادمة.

وأشار الى انه حقق نسبة واحد وتسعين بالمئة في اختبارات مستوى اللاعبين الفني والبدني بإشراف رئيس لجنة المدربين محمود درغلي لأن هناك أسسا فنية مهمة يجب أن يتمتع بها اللاعب أثناء النزال كالقوة والمرونة والسرعة والتحمل والتوازن والتركيز والهدوء والتقدير والانتباه والدقة والتحكم.

ودرويش لعب لعدة أندية هي القدس وقاسيون والجيش وحقق العديد من المراكز المتقدمة معها ومع المنتخب بالفئات كافة وهو الان في فئة الرجال
وينافس في وزن67 كغ.

انظر ايضاً

مقتل وإصابة أكثر من 40 يمنيا بمجزرة لطيران العدوان السعودي في حجة

صنعاء-سانا أعلنت مصادر طبية يمنية اليوم أن الحصيلة الأولية للغارتين اللتين نفذهما طيران العدوان السعودي …