نيبينزيا: أعضاء في مجلس الأمن لا يتخذون إجراءات بناءة بشأن القرار 2401 للحفاظ على الجماعات التي يدعمونها

نيويورك-سانا

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن روسيا والحكومة السورية أمنتا خروج عشرات الآلاف من المدنيين الذين كانت تحتجزهم التنظيمات الإرهابية في الغوطة الشرقية عبر الممرات الآمنة ووفرت لهم مراكز إقامة مؤقتة.

وقال نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي حول الوضع في سورية اليوم إن روسيا تواصل جهودها لتنفيذ قرار مجلس الأمن رقم 2401 حول وقف الأعمال القتالية في سورية وتم منذ بدء تطبيقه إخراج عشرات آلاف الأشخاص من الغوطة الشرقية بالتعاون بين الاتحاد الروسي والحكومة السورية والهلال الأحمر العربي السوري على أساس طوعي بالكامل مشيرا إلى أن كثيرا منهم تحدثوا عن الصعوبات التي واجهوها نتيجة الظروف التي فرضتها عليهم المجموعات الإرهابية.

وبين نيبينزيا أن بعض أعضاء مجلس الأمن يعتمدون في معلوماتهم على جهات تعتبر أطرافا بالأزمة في سورية وخاصة ما يسمى “الخوذ البيضاء” ذراع تنظيم جبهة النصرة الإرهابي للتغطية على عدم رغبتهم باتخاذ أي إجراءات بناءة بشأن القرار 2401 والحفاظ على هذه الجماعات التي يدعمونها متجاهلين أن القذائف التي يطلقها الإرهابيون على الأحياء السكنية في دمشق ومحيطها تسببت باستشهاد وإصابة المئات.

من جهته أكد مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة ما تشاو شيو ضرورة احترام سيادة سورية واستقلالها ووحدة وسلامة أراضيها والعمل على إيجاد حل سياسي للأزمة فيها وفقا لقرار مجلس الأمن 2254 داعيا المجتمع الدولي إلى توحيد جهوده للمساهمة في التسوية السياسية للأزمة في سورية مع مواصلة مكافحة الإرهاب.

انظر ايضاً

نيبينيزيا: روسيا مستمرة في العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا حتى تحقيق كامل أهدافها

نيويورك-سانا جدد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا تأكيده استمرار بلاده بالمضي في …