الشريط الأخباري

المجموعات المسلحة تستهدف بـ 70 قذيفة مشفى الطب الجراحي وأحياء سكنية في دمشق وجرمانا.. والجيش يرد على مصدر القذائف في عمق الغوطة الشرقية-فيديو

دمشق ودرعا-سانا

استشهد مدني وأصيب 60 آخرون نتيجة انتهاك المجموعات المسلحة اتفاق منطقة تخفيف التوتر في الغوطة الشرقية عبر استهدافها بـ 70 قذيفة الأحياء السكنية في مدينة دمشق وريفها وفق ما أفاد مصدر في وزارة الداخلية.

ففي دمشق ذكر مصدر في قيادة الشرطة في تصريح لـ سانا أن “المجموعات المسلحة المنتشرة في الغوطة الشرقية استهدفت بعد ظهر اليوم منطقة الشيخ رسلان في باب توما بقذيفة هاون أدت إلى إصابة مدني بجروح وأخرى سقطت في منطقة باب السلام اسفرت عن أضرار مادية في المكان”.

ولفت المصدر إلى أن المجموعات المسلحة استهدفت بقذيفة صاروخية مشفى الطب الجراحي في شارع بغداد ما تسبب بوقوع دمار كبير في غرفة العناية المشددة وإلحاق أضرار كبيرة بالتجهيزات الطبية للمشفى والسيارات المركونة في المكان وفي المنازل المحيطة”.

وأشار المصدر إلى أن قذيفة صاروخية أطلقتها تلك المجموعات المسلحة سقطت في منطقة صلاح الدين بحي ركن الدين ما تسبب باستشهاد مدني وإصابة العشرات بجروح بعضهم في حالة حرجة ووقوع أضرار مادية فادحة في الممتلكات والمنازل.

وأفاد المصدر في وقت لاحق مساء اليوم أن “المجموعات المسلحة استهدفت بالقذائف حيي باب توما وعش الورور ما تسبب بإصابة 7 مدنيين بجروح ووقوع اضرار مادية في الممتلكات والمنازل”.

وبين المصدر صباح اليوم أن المجموعات المسلحة أطلقت قذائف هاون وصاروخية على أحياء المزة 86 وبرزة والجورة والقابون ما تسبب بأضرار مادية في المنازل والممتلكات.

إلى ذلك لفت مصدر في قيادة شرطة ريف دمشق إلى أن “عددا من القذائف سقط في ضاحية الأسد السكنية بحرستا ومحيطها ما تسبب بأضرار مادية في الممتلكات والبنى التحتية”.

وذكر المصدر أن “3 قذائف سقطت بعد ظهر اليوم على حي الحمصي بجرمانا تسببت بأضرار في المنازل والممتلكات”.

واستشهد 3 مدنيين وأصيب 28 آخرون أمس في اعتداءات المجموعات المسلحة بعدة قذائف على الأحياء السكنية في مدينة دمشق وريفها.

وردا على انتهاكات المجموعات المسلحة اتفاق منطقة تخفيف التوتر وتكرار اعتداءاتها على الأحياء السكنية في دمشق ذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش العربي السوري وجهت ضربات دقيقة على النقاط التي انطلقت منها القذائف أسفرت عن تكبيد المجموعات المسلحة خسائر بالعتاد والأفراد.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في الـ 22 من تموز الماضي وقفا للأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق مؤكدة في الوقت نفسه أنه سيتم الرد بالشكل المناسب على أي خرق.

المجموعات المسلحة تجدد اعتداءاتها بالقذائف على الأحياء السكنية في درعا

كما انتهكت المجموعات المسلحة مجددا اتفاق منطقة تخفيف التوتر في المنطقة الجنوبية عبر استهدافها بالقذائف الصاروخية احياء سكنية في مدينة درعا.

وذكر مصدر في قيادة شرطة محافظة درعا في تصريح لمراسلة سانا إن المجموعات المسلحة جددت قصفها صباح اليوم بالقذائف الصاروخية أحياء السحاري ودرعا المحطة والكاشف في مدينة درعا ما أسفر عن وقوع أضرار بمنازل المواطنين والمحال التجارية.

واستشهدت امرأة وأصيب 13 مدنيا بجروح بينهم نساء وأطفال أول أمس جراء اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف الصاروخية على أحياء سكنية في مدينتي درعا وازرع.

وردا على الاعتداءات أفادت مراسلة سانا بأن وحدة من الجيش العربي السوري وجهت رمايات نارية مناسبة على اتجاه مصادر اطلاق القذائف أسفرت عن تدمير عدد من منصات اطلاق القذائف للمجموعات المسلحة.

وخرقت المجموعات المسلحة عشرات المرات اتفاق منطقة تخفيف التوتر في المنطقة الجنوبية الذى تم التوصل اليه في تموز الماضي عبر استهدافها منازل المواطنين والمنشات الحيوية والخدمية بالقذائف.

استهداف المجموعات المسلحة بعدة قذائف الأحياء السكنية في دمشق..

استهداف المجموعات الإرهابية بقذيفة صاروخية مشفى الطب الجراحي في شارع بغداد

انظر ايضاً

استهدفها الإرهابيون بعشرات القذائف الصاروخية.. بلدة كرناز بريف حماة صامدة ومتمسكة بالحياة- فيديو

حماة-سانا إرهاب أسود تمارسه المجموعات الإرهابية بحق الأهالي الآمنين في قرى ريف حماة عموماً وبحق …