واشنطن بوست: مسؤولون أمريكيون يدعون إلى تجاهل تصريحات ترامب

واشنطن-سانا

دعا مسؤولون أمريكيون كبار السياسيين في أوروبا إلى تجاهل التصريحات التي يدلي بها الرئيس الامريكي دونالد ترامب على موقع تويتر في ظل تنامي القلق العالمي الناجم عن النهج الذي يتبعه ترامب ازاء القضايا العالمية.

وقالت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية اليوم إن المسؤولين الأمريكيين طلبوا من السياسيين الأوروبيين عدم ايلاء الاهتمام بترامب الذي يرسل تغريدات من وراء الستار.

وأضافت الصحيفة ان النواب الأمريكيين سواء من الحزب الديمقراطي أو الحزب الجمهوري إضافة إلى كبار مسؤولي الأمن القومي في إدارة ترامب قدموا نفس النصيحة علنا وسرا وغالبا ما قدموا وجهة نظر مختلفة عما يكتبه ترامب من تغريدات على موقع تويتر حول بعض القضايا العالمية مبينة في الوقت ذاته أن التصميم على تجاهل تغريدات ترامب في السياسة الخارجية كان لدى الحزبين الأمريكيين.

وكان ترامب واجه خلال الاشهر الماضية موجة واسعة من الإدانات والانتقادات لدى الدول ووسائل الاعلام الأمريكية وحول العالم أثارتها تصريحاته التي وصف فيها دولا أفريقية ومن أمريكا اللاتينية يأتي منها مهاجرون إلى الولايات المتحدة بأنها “حثالة” تضاف إلى مواقف وقرارات متهورة اتخذها ترامب منذ توليه منصبه.

فيما قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية في وقت سابق إن الرئيس الأمريكي “ليس فقط عنصريا وجاهلا وغير وقور بل هو أيضا كاذب”.

وأضافت واشنطن بوست.. ان المسؤءولين الأوروبيين شعروا بالارتباك ازاء مسألة من يجب عليهم أن يصدقوا ترامب أو مستشاريه حيث اوضح وزير الخارجية الالماني زيغمار غابرييل في وقت سابق انه لا يعرف الى اين يتجه حتى يفهم أمريكا متسائلا.. “هل علي اعتماد الأعمال ام الاقوال ام التغريدات”.

وكانت الصحيفة ذاتها كشفت في شهر آب الماضي أن “ترامب أدلى بأكثر من ألف تصريح مضلل أو كاذب منذ تسلمه الرئاسة في الولايات المتحدة إلى ذلك الحين مسجلا بذلك رقما قياسيا في مجال الادعاءات والمزاعم المزيفة التي يمكن لرئيس أي دولة الادلاء بها خلال فترة بسيطة”.

انظر ايضاً

ترامب يهدد بإغلاق الحكومة الفيدرالية على خلفية تمويل الجدار

واشنطن-سانا هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بأنه لن يتوانى عن إغلاق الحكومة الفيدرالية إذا ما …