الشريط الأخباري

المجموعات المسلحة تعتدي على مجمع العيادات ومشفى ابن سينا بدمشق وأحياء في درعا.. والجيش يرد على مصدر القذائف

دمشق ودرعا-سانا

جددت المجموعات المسلحة خرقها اتفاق منطقة تخفيف التوتر عبر استهدافها بالقذائف مناطق سكنية في دمشق في حين ردت وحدات الجيش العربي السوري بالأسلحة المناسبة على مناطق إطلاق القذائف في عمق الغوطة الشرقية.

وذكر مصدر في قيادة شرطة دمشق في تصريح لـ سانا أن المجموعات المسلحة استهدفت بقذيفة صاروخية مبنى العيادات الشاملة في الجهة الجنوبية من دمشق ما تسبب بحدوث اضرار مادية في محيط المبنى دون وقوع إصابات بين المدنيين.

واستهدفت المجموعات المسلحة المتحصنة في بعض مناطق الغوطة الشرقية ب5 قذائف أمس محيط ساحة الأمويين ومنطقتي العباسيين والدويلعة ما تسبب بإصابة 3 مدنيين بجروح ووقوع أضرار مادية.

وفي ريف دمشق قال مصدر في قيادة الشرطة إن 3 قذائف صاروخية أطلقتها المجموعات المسلحة سقطت قرب مشفى ابن سينا في منطقة عدرا ما أدى إلى إلحاق أضرار مادية في محيط المشفى.

وقصفت المجموعات المسلحة أمس ب3 قذائف هاون أحياء الفرن والمدارس بمنطقة جرمانا ما تسبب باستشهاد مدني وإصابة آخر بجروح.

ورداً على الاعتداءات ذكر مراسل سانا أن وحدات من الجيش وجهت ضربات دقيقة على مناطق إطلاق القذائف في عمق الغوطة الشرقية أسفرت عن تدمير تحصينات ومنصات لإطلاق القذائف وإيقاع خسائر في صفوف المجموعات المسلحة.

وأعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة في الـ22 من تموز الماضي وقفاً للأعمال القتالية في عدد من مناطق الغوطة الشرقية بريف دمشق مؤكدة في الوقت نفسه أنه سيتم الرد بالشكل المناسب على أي خرق.

اعتداء على خط التوتر كيلو فولط في محطة تحويل كهرباء خربة غزالة بريف درعا

كما اعتدت المجموعات المسلحة على خط التوتر “66 كيلو فولط” في محطة تحويل كهرباء خربة غزالة المغذي لمدينة درعا وذلك في خرق جديد لاتفاق منطقة تخفيف التوتر في المنطقة الجنوبية.

وأفاد مديرعام شركة كهرباء درعا المهندس غسان الزامل في تصريح لمراسلة “سانا” بأن الورشات توجهت على الفور إلى موقع الاعتداء وتعمل على إصلاح العطل في خط التوتر “66 كليو فولط” مشيراً إلى أن الشركة تقوم حالياً بتطبيق نظام التقنين “ساعتين وصل وأربع ساعات فصل” لحين إصلاح خط التوتر الكهربائي.

وأشار الزامل إلى أن تغذية مدينة درعا تتم عبر خط التوتر المنخفض “20 كيلو فولط” وهو خط احتياطي.

وتعرضت محطة تحويل خربة غزالة خلال الفترة الماضية للعديد من الاعتداءات تسببت في انقطاع التيار الكهربائي بغية الضغط على المواطنين الذين يقفون إلى جانب الجيش العربي السوري في حربه على الإرهاب التكفيري.

واستهدفت المجموعات المسلحة امس بالقذائف الصاروخية منازل المدنيين في إحياء شمال الخط والسحارى والكاشف ودرعا المحطة ما تسبب بوقوع أضرار كبيرة في المنازل والممتلكات.

ومنذ التوصل إلى اتفاق منطقة تخفيف التوتر في المنطقة الجنوبية خرقت المجموعات الإرهابية الاتفاق أكثر من مرة سواء عبر استهداف الأحياء السكنية بالقذائف أو الاعتداء على البنى التحتية والخدمية.

 

انظر ايضاً

ارتقاء شهيد وأضرار مادية نتيجة اعتداء إرهابي بالقذائف على مدينة حلب.. والجيش يرد

حلب-سانا جددت المجموعات الإرهابية المنتشرة في ريف حلب الجنوبي الغربي اعتداءاتها بالقذائف على الأحياء السكنية …