الشريط الأخباري

عباس: القدس هي العاصمة الأبدية للدولة الفلسطينية

القاهرة-سانا

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن القدس هي العاصمة الأبدية للدولة الفلسطينية مشددا على أن الشعب الفلسطيني لن يتوقف عن الكفاح لتحرير أرضه.

وقال عباس خلال مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس المنعقد في القاهرة اليوم: أن “القدس بأمس الحاجة لنصرتكم ولوقفتكم” مطالبا بتقديم المزيد من الدعم لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وأشار عباس إلى أن أمريكا اختارت أن تخالف القانون الدولي وتتحدى إرادة الشعوب العربية والإسلامية والعالم بالاعتراف بالقدس عاصمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي معتبرا أن الإدارة الأمريكية لم تعد تصلح للعب دور الوسيط في عملية السلام في المنطقة.

بدوره دعا شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب إلى إعادة الوعي بقضية فلسطين عامة والقدس خاصة والتركيز عليها ضمن المناهج التعليمية ووسائل الإعلام المختلفة.

وقال الطيب: إن القرار الجائر الذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن القدس “يجب أن يواجه بفكر إسلامي عربي جديد يتمحور حول عروبة القدس وقدسية المقدسات الإسلامية والمسيحية” مطالبا بأن يكون عام 2018 عاما للقدس الشريف يشمل التعريف بها وبمقدساتها وتقديم الدعم المادي والمعنوي للمقدسيين.

من ناحيته قال البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية وبطريريك الكرازة المرقسية في كلمته: إن “القدس ليست مجرد مدينة بل هي رمز للتلاقي بين مختلف الشعوب” مؤكدا أن السلام الدائم لن يتحقق إلا بإعادة الحقوق للشعب الفلسطيني وجميع شعوب المنطقة وتوقف لغة التهديد والعنف.

وأضاف البابا تواضروس: إن “قضية القدس حاضرة في ضمير الكنيسة منذ البداية.. ولقد أعلنا رفضنا التام للقرار الذي اتخذه ترامب والذي يؤسس لتهويد القدس” كما نرفض العدوان والقهر وندين استغلال الدين لأهداف بعيدة عن مقاصده ونقف دوما إلى جانب من يطالب بحريته وحقوقه.

وكانت انطلقت صباح اليوم أعمال مؤتمر الأزهر العالمي لنصرة القدس في العاصمة المصرية بمشاركة أكثر من 86 دولة.

 

انظر ايضاً

تنديد فلسطيني بحرب التهويد الشاملة على الأرض والوجود الفلسطينيين

القدس المحتلة-سانا تتصاعد حرب التهويد الشاملة التي تستهدف الأرض والوجود الفلسطينيين بدعم أمريكي مطلق وفي …