مشكلات زراعة التفاح في حماة بورشة عمل

حماة-سانا

بحث المشاركون في ورشة العمل التي أقامتها مديرية زراعة حماة في مقرها اليوم البرنامج الإرشادي لزراعة التفاح والمشكلات التي واجهت المزارعين خلال الموسم الماضي والمتمثلة بصعوبة تحليل التربة وعدم تنفيذ الطرق الصحيحة في التقليم والتربية والإثمار اضافة إلى عدم التقيد بالتعليمات الفنية للإدارة المتكاملة للآفات وتسويق المادة واقتراح الحلول المناسبة لها.

وخلص المشاركون في الورشة التي أقيمت بالتعاون مع اتحاد فلاحي حماة ومركز البحوث العلمية الزراعية بالمحافظة إلى تشكيل فرق زراعية تخصصية لمتابعة محصول التفاح في عوج وبرشين وحرمل وبشنين وعين حلاقيم ووادي العيون ومصياف والتأكيد على اعتماد أصناف ملائمة لمناطق الزراعة وعدم زراعة أي أصناف أخرى من الأشجار المثمرة كالسفرجل والإجاص في بساتين التفاح واعتماد المكافحة الحيوية للآفات والمصائد الفرمونية لمكافحة دودة ثمار التفاح.

ودعا رئيس دائرة الإرشاد الزراعي بمديرية الزراعة المهندس حسام العبيسي المزارعين إلى اتباع البرنامج الإرشادي لمحصول التفاح والمتضمن تحليل التربة واتباع المعادلة السمادية الصحيحة وتنفيذ أعمال الفلاحة بالأوقات المناسبة إلى جانب اعتماد أسس عملية في تقليم الأشجار وأن تكون المسافة بين شجرة وأخرى بين 5 و 6 أمتار لضمان نمو متكامل اضافة إلى تدريب المزارعين على كيفية حصاد المياه وجمع مياه الأمطار في خزانات تجميعية والاستفادة منها في ري الأشجار فضلا عن الإرشادات في جني المحصول وتخزينه.

يشار إلى أن البرنامج الإرشادي لزراعة التفاح تضمن أخذ عينة عشوائية من حقول 316 مزارعا على مساحة 372 هكتارا مزروعة بأشجار التفاح المثمر متوسط الإنتاج فيها 1473 كغ من التفاح للهكتار الواحد.

انظر ايضاً

مخدم الريفت وأهميته في مرحلة إعادة الإعمار بورشة عمل لفرع الجمعية السورية للمعلوماتية باللاذقية

اللاذقية-سانا انطلاقاً من دورها في تمكين الاستخدام الأمثل لبرامج المعلوماتية وأدواتها بما ينسجم مع احتياجات …