تخت روانجي: إيران مستعدة لأسوأ الاحتمالات بشأن الاتفاق النووي

طهران-سانا

أكد مجيد تخت روانجي مساعد الشؤون السياسية بمكتب الرئيس الإيراني أن إيران مستعدة لاسوأ الاحتمالات بشأن الاتفاق النووي.

وقال تخت روانجي في تصريح له اليوم “أن العالم بغالبيته العظمى يدعو إلى استمرار تنفيذ الاتفاق النووي ويؤكد بأنه على جميع الأطراف الالتزام بتعهداتهم” مضيفا “أننا وبناء على تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية التزمنا بتعهداتنا الا ان اميركا نكثت العهد حتى إنه في الاجتماع الاخير للجنة المشتركة للاتفاق النووي أكد جميع الأعضاء صراحة بأنه على اميركا تنفيذ تعهداتها في هذا الاتفاق”.

وأشار إلى أن “أميركا ستندم لو خرجت من الاتفاق النووي وستتضرر أكثر من إيران بالتأكيد” لافتا إلى أنه و”رغم اننا لا نرحب بخروج أميركا من الاتفاق النووي ولكن لو خرجت لن يكون ذلك نهاية العالم وسيرون هم أنفسهم كيف تقدمت ايران بشكل مبرمج ومخطط”.

وأكد أن الموقف الإيراني يقوم على الحفاظ على الاتفاق النووي ولكن ينبغي أن نلمس منافعه وتأثيرات الغاء الحظر مضيفا انه ينبغي النظر إلى ماذا سيفعل الأوروبيون فالموقف السياسي جيد لكنه غير كاف ونحن سنتخذ القرار تاليا هل ينبغي أن نستمر في الاتفاق النووي ام لا مشددا على “إنه إذا لم يعد الاتفاق النووي بمنافع لنا فاننا سنخرج منه ولكن على العالم ان يعلم من هو المسؤول عن هذا الإجراء”.

يذكر أن إيران ومجموعة دول خمسة زائد واحد توصلوا فى تموز عام 2015 إلى اتفاق حول البرنامج النووى الايرانى الذى قضى باعتماد خطة عمل شاملة مشتركة تقضي بإزالة إجراءات الحظر الاقتصادية والمالية المفروضة على إيران من مجلس الأمن الدولي والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

انظر ايضاً

إيران تدين اعتداءات كيان الاحتلال المتكررة على الشعب الفلسطيني والأراضي السورية

نيويورك-سانا جددت إيران إدانتها لاعتداءات كيان الاحتلال الصهيوني المتكررة على الشعب الفلسطيني ومقدساته وعلى الأراضي …