عودة الاتصالات في المناطق التي استعادها الجيش بدير الزور

دير الزور-سانا

عادت الاتصالات الخلوية والأرضية للعمل من جديد في جميع المناطق التي استعادها الجيش العربي السوري بريف دير الزور كخطوة جديدة على طريق عودة الخدمات وإعادة الحياة إلى طبيعتها في هذه المناطق.

وأكد محافظ دير الزور محمد ابراهيم سمره في تصريح لـ سانا أن الاتصالات الأرضية والخلوية في جميع مناطق ريف دير الزور التي أعاد إليها الجيش
الأمن والاستقرار “عادت اليوم للعمل في إطار الجهود الحكومية المتسارعة لتأهيل ما خربه الارهابيون ولا سيما في قطاع الاتصالات الذي تعرض لتخريب ممنهح من قبل تنظيم “داعش” الإرهابي”.

وذكر مدير فرع الشركة السورية للاتصالات بدير الزور المهندس رمضان الضللي أن “ورشات الشركة بدأت بالعمل فور اعلان الجيش العربي السوري استعادة ارياف دير الزور وتمكنت من اعادة تشغيل الاتصالات الأرضية والخلوية إلى كامل ريف المحافظة”.

وبين الضللي أنه “تم تشغيل 500 خط هاتفي أرضي في البوكمال و500 خط في الميادين و500 خط في ريف دير الزور الغربي ويتم العمل على توسعة وزيادة الخطوط الهاتفية حسب الحاجة”.

وتشهد مدينة دير الزور وريفها عودة للحياة الطبيعية بكل قطاعاتها وذلك بعد أن تمكن الجيش العربي السوري من تخليص المدينة من رجس إرهابيي “داعش” كما تسعى الحكومة لإعادة تأهيل ما خربه الإرهاب وتقديم كل ما يلزم لأهالي دير الزور في مختلف القطاعات الخدمية.

انظر ايضاً

افتتاح دوار الانتصار في مدينة دير الزور بعد إعادة تأهيله وترميمه

دير الزور-سانا ضمن خطة مجلس مدينة دير الزور لإعادة تأهيل وترميم المنشآت والمؤسسات والمرافق العامة …