الشريط الأخباري

طيران “التحالف الدولي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها 23 مدنيا في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور

دير الزور-سانا

ارتكب طيران “التحالف الدولي” مجزرة جديدة بحق السوريين راح ضحيتها 23مدنيا جراء قصفه الأحياء السكنية في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور الشرقي.

وأفادت مصادر أهلية لـ سانا بأن طائرات “التحالف الدولي” الذي تقوده الولايات المتحدة من خارج مجلس الأمن نفذت مساء اليوم عدة غارات على  مساكن الأهالي في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور الشرقي ما تسبب  باستشهاد 23 مدنيا معظمهم أطفال ونساء ووقوع أضرار مادية في منازل الأهالي وممتلكاتهم.

وارتكب طيران “التحالف الدولي” العديد من المجازر بحق السوريين جراء قصفه  منازل المواطنين في عدة مناطق من سورية ولا سيما في محافظتي دير الزور والرقة راح ضحيتها المئات من المدنيين بين شهيد وجريح إضافة لتدمير البنى التحتية والمرافق العامة.

وسبق أن أقر “التحالف الأمريكي” باستخدام قنابل الفوسفور الأبيض في حزيران الماضي خلال عدوانه على الرقة التي وقعت فيها عشرات المجازر وراح المئات من سكانها ضحايا قصف التحالف العشوائي إضافة إلى وقوع دمار كبير في المشفى الوطني والبنى التحتية الخدمية فيها.

وطالبت وزارة الخارجية والمغتربين أكثر من مرة مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة بالعمل على حل “التحالف الدولي” فورا ووضع حد لعدوانه ومجازره بحق المدنيين في سورية والزام كل الدول بتطبيق قرارات مجلس الأمن الخاصة بمكافحة الإرهاب.