الشريط الأخباري

السياحة والتجارة الداخلية تناقشان وضع آلية مشتركة للرقابة على المطاعم

دمشق-سانا

بحث وزيرا السياحة المهندس بشر اليازجي والتجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي سبل وضع أسس التصنيف السياحي والرقابة على المطاعم الشعبية والمؤهلة سياحيا لتقديم أفضل الخدمات بأسعار مناسبة وتنسيق الجهود وفق آلية مشتركة لضبط أسعار مطاعم الوجبات السريعة والسندويش.

وأكد الوزير الغربي خلال الاجتماع الذي عقد في وزارة السياحة ضرورة توافر شروط السلامة الغذائية والجودة بالمطاعم الشعبية وبأسعار مناسبة بحيث لا تكون خدماتها أقل جودة من المطاعم السياحية بل تضاهيها لجهة نوعية الطعام والخدمات المقدمة لافتا إلى أهمية إعادة النظر بتصنيف بعض المطاعم السياحية وغير المؤهلة لهذا التصنيف من حيث الخدمات والتجهيزات.

وأشار الوزير الغربي إلى أهمية توحيد الجهود لضبط أسعار الوجبات السريعة والسندويش والمطاعم المتخصصة بتقديم نوع معين من الوجبات أو الخدمات والرقابة على المنشآت السياحية والشعبية وتشكيل لجان رقابة مشتركة من الوزارتين تتواجد بشكل دائم في الأسواق مؤكدا أنه “لن يكون هناك أي مطعم بعيد عن الرقابة التموينية مهما كان تصنيفه”.

من جانبه لفت الوزير اليازجي إلى وجود معايير وأسس يتم على أساسها تصنيف المطاعم ترتبط بالخدمات المقدمة والديكورات والتجهيزات ونوعية المنتج والمنطقة التي تتواجد فيها هذه المطاعم.

وأكد الوزير اليازجي أنه تم اتخاذ إجراءات رقابية حازمة من قبل وزارة السياحة باعتماد قاعدة بيانات توجد عليها أسماء المنشآت المصنفة سياحيا ويتم توثيق التزام كل منشأة بالإعلان عن الأسعار والنظافة ونوعية وجودة الخدمات المقدمة.

وبين الوزير اليازجي أنه يتم العمل حاليا على تخصيص وحدات إدارية بمساحات خضراء لتكون منتزهات شعبية للمواطنين بأجور مناسبة.

حضر الاجتماع معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال الدين شعيب ومديرا حماية المستهلك والأسعار بالوزارة ورئيسا غرفتي السياحة بدمشق وريفها.

انظر ايضاً

يازجي وقاضي أمين يطلعان على عمل عدد من المنشآت السياحية-فيديو

دمشق-سانا اطلع وزيرا السياحة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك في حكومة تسيير الأعمال على واقع العمل …