الشريط الأخباري

لافروف لـ تيلرسون:يجب الالتزام بسيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها

فيينا-سانا

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنه اتفق مع نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون على مواصلة الحوار السوري السوري في جنيف دون أي شروط مسبقة.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي اليوم على هامش اجتماع المجلس الوزاري لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي في فيينا “رحبنا باستئناف المحادثات في جنيف حول الأزمة في سورية واتفقنا على ضرورة منع الإجراءات التي من شأنها أن تعرض التزامنا المشترك بسيادة وسلامة أراضي هذا البلد للتهديد”.

وأضاف لافروف “اتفقنا أيضا على أن المعارضة والسلطات السورية يجب ألا يقدما شروطا مسبقة وأن يجريا محادثات مباشرة”.

وأشار لافروف إلى أنه أبلغ تيلرسون عن التحضير لعقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في مدينة سوتشي الروسية وناقش معه كيفية التواصل بين العسكريين الروس والأمريكيين على الأرض في سورية.

من جهتها أعلنت وزارة الخارجية الروسية في بيان أن لافروف جدد خلال اجتماعه مع تيلرسون في فيينا اليوم التأكيد على ضرورة الالتزام بسيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها.

وقالت الخارجية الروسية “إن لافروف وتيلرسون ناقشا خلال الاجتماع آفاق عملية التفاوض من أجل التوصل إلى التسوية في سورية إضافة إلى الخطوات المقبلة للتغلب على الأزمة من خلال إنشاء عملية تفاوض مستدامة بمشاركة جميع القوى السياسية السورية في إطار عملية جنيف وفي صيغة الحوار الوطني السوري المزمع عقده في سوتشي مع القيام في الوقت نفسه باستكمال تدمير الجماعات الإرهابية الدولية”.

وأوضحت الخارجية أن لافروف أكد خلال اللقاء على أن السوريين أنفسهم فقط من يحق لهم تحديد مستقبلهم مع التشديد على التقيد بسيادة الدولة السورية وسلامة أراضيها.