الشريط الأخباري

ندوة حول “ثقافة التطوع” في ثقافي أبو رمانة

دمشق-سانا

نظمت جمعية تنظيم الأسرة السورية ندوة حول ثقافة التطوع وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتطوع وضمن حملة16 يوما لمناهضة العنف القائم على النوع الاجتماعي.

وأشار المستشار في التخطيط للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والبشرية الدكتور محمد سعيد الحلبي خلال محاضرته التي أقيمت في ثقافي أبو رمانة إلى أن التطوع سمة متأصلة في المجتمعات وهو ركيزة أساسية في التنمية والتقدم في مختلف القطاعات وظاهرة إنسانية أخلاقية تعزز التشاركية.

وأوضح الحلبي أن مهام المتطوع في أي جمعية تتلخص بفهمه رسالة الجمعية وأهدافها والتأهيل وتنمية المهارات الفردية وتحديد الحاجات والتخطيط الجيد للعمل والتحلي بالقيم الديمقراطية في التخطيط والتنفيذ والتقييم والتركيز على العمل الميداني.

وبين الحلبي أن التطوع يقوم على عدة مبادئ تتمثل بالشفافية وأداء الواجب دون أي تحيز وعدم تحقيق مصلحة شخصية وتجنب تضارب المصالح والمصداقية والثقة واحترام الخصوصيات.

من جهة أخرى أكدت المحامية شكرية محاميد أهمية التصدي للعنف ضد المرأة وإعطائها حقوقها ومساواتها بالرجل لتأخذ دورها الفاعل في المجتمع ودفع عجلة التنمية مركزة على هذا الموضوع من حيث أسبابه وأنواعه وأهمية حث الفتيات على التعليم وإبعادهن عن الزواج المبكر لإثاره السلبية عليهن وعلى المجتمع وضرورة مساعدة المرأة والعمل على إطلاق مهاراتها لتأخذ الدور المنوط بها بالمجتمع.