الشريط الأخباري

الغربي من اللاذقية: مستمرون بالعمل على توفير مادة الخبز وتخفيف الأعباء عن المواطنين

اللاذقية-سانا

كرمت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك اليوم 135 مخترعا من اللاذقية معظمهم من طلاب جامعة تشرين ممن شاركوا في معرض الباسل للإبداع والاختراع الذي أقيم ضمن فعاليات الدورة الـ 59 لمعرض دمشق الدولي مؤخرا.

وأكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي في كلمة له خلال حفل التكريم الذي أقيم في دار الأسد للثقافة باللاذقية أهمية الاختراع في بناء سورية الحديثة باعتباره انتصارا علميا يدعم انتصار الجيش العربي السوري في الميدان ضد الإرهاب وقال “ما قدمه الطلاب من مشاريع ابداعية يؤكد إنه لا خوف على سورية ما دام هؤلاء هم أبناؤها وهم مستقبلها”.

وكشف الوزير الغربي أنه سيتم خلال العام القادم افتتاح معرض دولي لهؤلاء المبدعين ويجري العمل مع الوزارات والجهات المعنية لاستثمار المشاريع الابداعية في مجالات عمل الوزارات والقطاعات الاقتصادية والتجارية المعنية.

ودعا الغربي المبدعين والمخترعين إلى الاستفادة من فترة تسجيل ابداعاتهم واختراعاتهم مجانا والحصول على حماية لها من قبل مديرية حماية الملكية التجارية والصناعية في الوزارة والمديريات لغاية الـ 31 من الشهر المقبل.

وأكد أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي بجامعة تشرين الدكتور لؤي صيوح أهمية ربط الجامعة بالمجتمع لتحقيق التنمية لسورية والإسهام في إعادة إعمارها وقال “أثبت هؤلاء المبدعون انتماءهم لوطنهم فهم يحملون راية العلم بيد ويحاربون الإرهاب باليد الأخرى”.

وأعقب التكريم ندوة حول الشركات ذات السجل التجاري وحماية الملكية والتعريف بالعلامات التجارية وأهميتها حيث أكد المحاضر سمير حسن مدير حماية الملكية التجارية والصناعية بالوزارة أهمية تسجيل العلامة التجارية وأثرها القانوني على حماية المنتجات التي توضع عليها مستعرضا أنواع العلامات التجارية .

وأشارت المحاضرة ميس عرفات رئيسة دائرة التسجيل الدولي للعلامات التجارية بالوزارة إلى إمكانية التجار والصناعيين وأصحاب العلامات التجارية من حماية علاماتهم التجارية في الأسواق العالمية لأكثر من مئة دولة من خلال مديريات حماية الملكية بالمحافظات.

وعرض مدير الشركات في الوزارة محمد إبراهيم الية تأسيس الشركات حسب أشكالها القانونية التضامن التوصية محدودة المسؤولية مساهمة مغفلة عامة وخاصة متحدثا عن الشركات الخارجية المحدودة المسؤولية اوف شور وعن المكاتب المرنة .

وقام وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بعد ذلك بتقديم درع الوزارة لعميد كلية العلوم التطبيقية في جامعة تشرين الدكتور جابر ديبة تقديرا لإبداعات طلاب الجامعة واختراعاته.

حضر حفل التكريم محافظ اللاذقية إبراهيم خضر السالم وأمين فرع اللاذقية لحزب البعث الدكتور محمد شريتح وعدد من المديرين.

من جهة ثانية وبمناسبة الذكرى الـ 47 للحركة التصحيحية تم بشكل رسمي اليوم افتتاح مخبز قرية بيت عانا بريف منطقة جبلة .

واطلع الوزير الغربي على واقع العمل في المخبز ومراحله داعيا المعنيين فيه إلى مواصلة العمل والحرص على تقديم الرغيف بمواصفات جيدة.

كما أكد حرص الوزارة على إقامة شبكة متكاملة من المخابز في اللاذقية لتغطية احتياجات المحافظة مبينا انها تعمل باستمرار على توفير مادة الخبز ومستلزمات انتاجه وتخفيف الأعباء عن المواطنين واستثمار المخابز بشكل صحيح للحد من الهدر.

رافق الوزير الغربي في الجولة محافظ اللاذقية وأمينا فرعي اللاذقية وجامعة تشرين لحزب البعث .

يشار إلى أن مخبز بيت عانا يوفر مادة الخبز لأبناء قرى بيت عانا والدالية وبيت العلونه وبسطوير وبطموش ومعرين والقرى المحيطة بها.

تفقد واقع العمل في مطحنة جبلة ومنشأة السنديان لانتاج الكونسروة

وتفقد الغربي اليوم واقع العمل في مطحنة جبلة العامة التي تبلغ طاقتها الإنتاجية المخططة يوميا 425 طنا.

واستمع الوزير خلال جولته في مرافق المطحنة إلى شرح مفصل من المعنيين عن مراحل العمل منوها بالجهد الذي يبذله العاملون لتوفير الطحين لكل مخابز المحافظة داعيا الى بذل المزيد من الجهود وزيادة الانتاج والعمل باستمرار على توفير احتياجات المخابز من مادة الطحين وصيانة خطوط الانتاج وعمليات التعقيم واستثمار جميع الطاقات بشكل صحيح.

كما تفقد الوزير الغربي منشأة السنديان الخاصة لصناعة وانتاج الكونسروة في مدينة جبلة التي ستقلع بالعمل في الفترة القادمة واطلع على خطوط إنتاجها وأقسامها المختلفة وطاقتها الإنتاجية من المنتجات الغذائية مؤكدا دور القطاع الخاص في إقامة المشروعات الحيوية التي توفر فرص العمل وتسهم في تامين متطلبات المواطنين.

وذكر بلال إبراهيم صاحب المنشأة في تصريح لمراسل سانا إن المنشأة مشيدة على مساحة 37 دونما وتبلغ طاقتها الإنتاجية 10000 طن سنويا من المواد المختلفة من الكونسروة وستوفر فرص عمل مباشرة وغير مباشرة لـ 1000 أسرة وستباشر الانتاج الشهر المقبل .

واطلع وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك أيضا على سير العمل في مخبز كلماخو قيد الانشاء وعلى مراحل انجاز الاعمال الانشائية والفنية في المخبز واستمع الى اهمية اقامته في تغطية احتياجات ابناء القرية والقرى المجاورة من مادة الخبز.

كما زار شركة جفول لحفظ وتغليف الفواكه والخضار واطلع على سير العمل في هذه المنشأة والآلية التي يتم بها حفظ وتغليف الحمضيات لطرحها في الأسواق المحلية والخارجية.