موسكو: اجتماع أنطاليا دعا لمواصلة الجهود ضمن صيغة أستانا بما يخدم تفعيل الحوار السوري بجنيف

موسكو-سانا

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن الاجتماع الثلاثي الروسي الإيراني التركي في مدينة أنطاليا التركية بحث جميع القضايا المتعلقة بالتسوية السياسية للأزمة في سورية والتوجهات الرئيسة لتطور الوضع الميداني والسياسي في سياق استكمال عملية هزيمة الإرهاب الدولي وعمل مناطق تخفيف التوتر التي تم إنشاؤها في إطار عملية أستانا.

وقالت الوزارة في بيان اليوم “إن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ووزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو دعوا إلى “مواصلة الجهود المشتركة التي تبذلها الدول الثلاث ضمن صيغة أستانا بما يخدم تهيئة الظروف المواتية لتفعيل المحادثات السورية السورية تحت الرعاية الدولية في جنيف”.

وأضافت الوزارة “إن الوزراء الثلاثة أكدوا أن مستوى العنف في سورية انخفض وهو ما يسمح لطرفي الأزمة بالانتقال من المواجهة العسكرية إلى التسوية السياسية”.

وأوضحت الوزارة أن الوزراء الثلاثة بحثوا سير التحضير لعقد مؤتمر الحوار الوطني السوري في مدينة سوتشي مشيرين إلى أن هذه المبادرة ترمي
إلى إعادة الثقة بين السوريين ونقل ملف حل جميع مسائل الأجندة الوطنية إلى ساحة حوار سوري سوري شامل وصولا إلى حلول وسط من أجل سورية موحدة قوية اعتمادا على القرار 2254 الصادر عن مجلس الأمن الدولي.

لافروف عقب لقائه نظيريه الإيراني والتركي: ناقشنا المسائل المرتبطة بالأزمة في سورية
وكان لافروف أعلن في وقت سابق أنه جرى خلال الاجتماع المغلق الذي عقد اليوم في مدينة انطاليا التركية مع نظيريه الإيراني محمد جواد ظريف والتركي مولود جاويش أوغلو مناقشة كل المسائل المرتبطة بالأزمة في سورية.

ونقل موقع روسيا اليوم عن لافروف قوله في تصريح صحفي مقتضب بعد الاجتماع إن “الاجتماع الثلاثي يأتي في إطار التحضيرات لقمة رؤساء الدول الثلاث روسيا وتركيا وإيران في مدينة سوتشي” مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على المسائل المهمة والتي سيتم إطلاع الرؤساء عليها.

وأشار لافروف إلى أنه تم كذلك بحث إمكانية مشاركة السوريين الأكراد في مؤتمر الحوار الوطني السوري المزمع عقده في سوتشي.

وكان لافروف أعلن يوم الجمعة الماضي أن لقاء على مستوى وزراء خارجية الدول الضامنة لمسار أستانا سيعقد نهاية الاسبوع في تركيا بهدف الاعداد للقاء الثلاثي بين رؤساء روسيا وإيران وتركيا في مدينة سوتشي الروسية المقرر في الثاني والعشرين من الشهر الجاري مشيرا إلى هذا اللقاء سيعطى زخما للمحادثات بين كل الأطياف السورية بما يسهم في إيجاد حل للأزمة في سورية.

انظر ايضاً

الخارجية الروسية: واشنطن والناتو يشنان حملة ممنهجة ضد موسكو

موسكو-سانا نددت وزارة الخارجية الروسية اليوم بشن الولايات المتحدة ودول حلف الناتو حملة ممنهجة سامة …