الشريط الأخباري

احتفالات في عدد من القرى المحررة من رجس الإرهاب بريف الرقة بمناسبة ذكرى الحركة التصحيحية

ريف الرقة-سانا

أقام عدد من أهالي ريف الرقة التي حررها الجيش العربي السوري من رجس الإرهاب احتفالات جماهيرية في قراهم بمشاركة شيوخ عشائر قدموا من المحافظات السورية بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين للحركة التصحيحية.

وأعرب المشاركون الذين نظموا مسيرات كبيرة في قرى منطقة السبخة وقرية الحمدانية عن تأييدهم للجيش العربي السوري في حربه على التنظيمات الإرهابية حتى استكمال تخليص البلاد من فلولها مؤكدين أن الرقة بكامل جغرافيتها ستعود إلى حضن الوطن.

ووجه المشاركون التحية لأرواح شهداء الجيش العربي السوري الأبطال الذين صانوا البلد وخلصوه من الإرهاب معتبرين أن قدوم العديد من شيوخ العشائر من المحافظات السورية للمشاركة في هذا الاحتفال تأكيد جديد على وحدة سورية ومنعتها واصرار أبنائها على الوقوف صفا واحدا خلف الجيش العربي السوري حتى تخليص البلاد من الإرهاب.

من جانبه دعا أمين فرع الرقة لحزب البعث العربي الاشتراكي علي العجيل أبناء المناطق المحررة من رجس إرهابيي “داعش” إلى العودة لمدنهم وقراهم وإلى حياتهم الطبيعية مؤكدا أن جميع الدوائر تقوم بإعادة التأهيل والصيانة للبنى التحتية وإعادة المياه والكهرباء والأفران والمراكز الصحية وافتتاح المدارس وغيرها من الخدمات.

وقال شيخ عشيرة البوشعبان تركي البوحمد إن الفرحة كبيرة بانتصارات الجيش العربي السوري الذي أعاد الأمن والأمان ويدا بيد سنعمر ما دمره الإرهابيون.

وتعمل الحكومة على تقديم جميع التسهيلات للأهالي للعودة إلى منازلهم عبر تأمين الخدمات الأساسية والمستلزمات المعيشية بما يضمن عودة الأهالي إلى ممارسة أعمالهم الاعتيادية.