الشريط الأخباري

احتفال في السفارة السورية بالهند بذكرى التصحيح… والمشاركون يجددون وقوفهم إلى جانب سورية في مواجهة الإرهاب

نيودلهي- سانا

نظمت السفارة السورية في الهند اليوم احتفالا بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين للحركة التصحيحية المجيدة جدد خلاله المشاركون وقوفهم إلى جانب وطنهم وجيشهم في مواجهة الإرهاب حتى استعادة الأمن والاستقرار إلى كل الأراضي السورية.

وأكد المشاركون في الحفل أن إنجازات الحركة التصحيحية جعلت من سورية قلعة صامدة بوجه التحديات والمؤامرات الخارجية وأولت الجيش والقوات المسلحة اهتماما كبيرا الأمر الذي مكنه من خوض معارك الانتصار والعزة والفخار موجهين التحية إلى الجيش العربي السوري الذي يسطر ملاحم البطولة في معركته ضد التنظيمات الإرهابية.

ولفت الدكتور رياض عباس سفير سورية في الهند إلى أن الحركة التصحيحية أعطت سورية مكانتها ووزنها وثقلها الدولي وأن مبادئها هي مصدر القوة لمواصلة الصمود رغم كل الضغوطات التي تتعرض لها موضحا أن مخططات أعداء سورية فشلت لأن الحركة التصحيحية عملت على بناء دولة المؤسسات والقانون وتحقيق التنمية الشاملة على قاعدة صلبة من الوحدة الوطنية المميزة.

حضر الاحتفال عدد من الدبلوماسيين والإعلاميين والأكاديميين وأعضاء السفارة والطلاب السوريين الدارسين وأبناء الجالية السورية في نيودلهي.