الشريط الأخباري

بمناسبة ذكرى حرب تشرين..تكريم 30 أسرة شهيد من أبناء مدينة قدسيا- فيديو

ريف دمشق-سانا

بمناسبة ذكرى حرب تشرين التحريرية ووفاء لتضحيات أبنائهم الشهداء في سبيل عزة الوطن كرم فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي 30 أسرة شهيد من الجيش العربي السوري وقوى الأمن الداخلي من أبناء مدينة قدسيا بريف دمشق.

وعبر عدد من ذوي الشهداء المكرمين عن فخرهم واعتزازهم بتضحيات أبنائهم الذين بذلوا مهجهم في سبيل الدفاع عن الوطن ضد الارهاب الظلامي الذي أراد قتل الحياة وتدمير حضارة سورية العريقة مؤكدين أنهم سائرون وأبناؤهم على الطريق الذي أنارته دماء أبنائهم الطاهرة خلف الجيش العربي السوري حتى تحقيق النصر المؤزر على الإرهاب وإعادة الأمن والاستقرار إلى ربوع سورية الحبيبة.

وأشار محافظ ريف دمشق المهندس علاء منير إبراهيم في تصريح لسانا إلى أنه بعد عام من إنجاز المصالحة المحلية في مدينة قدسيا وإعادة الأمن والاستقرار إليها ووفاء لدماء الشهداء الأبرار من أبناء المدينة نتشرف بلقاء ذويهم وتكريمهم وهم الذين وقفوا مع الجيش العربي السوري وقدموا أبناءهم فداء للوطن.

وأكد إبراهيم ان المحافظة “ستبذل أكبر الجهود لإعادة مدينة قدسيا كما كانت عليه حيث تعالج حاليا النقص الحاصل في الجانب الخدمي بالسرعة الممكنة”.

وفي كلمة له خلال حفل التكريم الذي أقيم في مبنى المجلس البلدي في مدينة قدسيا نوه أمين فرع الحزب بريف دمشق الدكتور همام حيدر بتضحيات أسر الشهداء الذين قدموا فلذات أكبادهم لينعم الوطن بالأمن والاستقرار لافتا إلى أن اللقاء بذوي الشهداء “هو شرف لكل سوري فدماء الشهداء الطاهرة صنعت النصر وأعادت الأمن والاستقرار إلى مدينة قدسيا وغيرها من المناطق التي عاثت فيها التنظيمات الإرهابية خرابا وفسادا وجهلا وظلامية”.

وأضاف حيدر.. لا تسعفنا الكلمات للتعبير عن شكرنا وامتناننا لأهالي الشهداء لافتا إلى أن كل ما يتم تقديمه لهم لا يمكن أن يرقى لتضحيات أبنائهم منوها بوقوف أهالي قدسيا جنبا إلى جنب مع أبطال الجيش العربي السوري وقوى الأمن الداخلي وغيرها من القوى الوطنية لإعادة الأمن والاستقرار إلى منطقة قدسيا.

بدوره أمين الفرقة الحزبية في قدسيا نبيل رزمة أشار إلى أن أي تكريم أو عطاء لن يرقى إلى مستوى تضحيات الشهداء وان تكريم أسر الشهداء اليوم هو إسهام صغير لمن قدموا أبناءهم فداء للوطن ولينعم ابناؤه بالأمن والاستقرار.

وفي تصريح مماثل بين رئيس المجلس البلدي محمد البوش أن المحافظة على الأمن والاستقرار الذي تحقق في مدينة قدسيا هي شكل من أشكال الوفاء لدماء الشهداء الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن وأمن واستقراره لافتا إلى ان البلدية تسعى لتحقيق الأفضل في مجال الخدمات المقدمة للمواطنين في قدسيا.

وفي نهاية حفل التكريم تم تقديم هدايا رمزية لذوي الشهداء.

حضر حفل التكريم عدد من ضباط الجيش والقوات المسلحة وأعضاء قيادة فرع ريف دمشق لحزب البعث وعدد من أعضاء مجلس الشعب ورجال الدين وحشد غفير من أهالي البلدة.


تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency