الشريط الأخباري

القيادة القطرية لحزب البعث: محاولة فصل جزء من الأراضي العراقية تهديد للأمن القومي العربي

دمشق-سانا

أكدت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي أن محاولة فصل جزء لا يتجزأ من الأراضي العراقية الواحدة “أمر خطير يهدد الأمن القومي العربي كما يعد اختراقاً فظاً لسيادة العراق الشقيق ودستوره وبالتالي لمبادئ القانون الدولي التي تضمن وحدة أراضي الدول وسيادتها”.

ووصفت القيادة القطرية في بيان أصدرته اليوم وتلقت سانا نسخة منه هذه المحاولة بالحلقة الجديدة في سلسلة حلقات المشروع الأمريكي الصهيوني لتقسيم الدول العربية وتجزئة المجزأ مشددة على أن هذه المحاولة اعتداء سافر وخطير على وحدة العراق أرضا وشعبا وعلى العروبة التي هي الجامع التاريخي والثقافي والحضاري لجميع المكونات البشرية المتآخية التي تعيش على ارض الوطن العربي عامة والعراق خاصة.

وأشارت إلى أنه “ظهر واضحا اليوم أن من أهم أهداف الولايات المتحدة في تمكين تنظيم داعش الإرهابي من السيطرة على أراض عراقية واسعة في غرب وشمال هذا البلد الشقيق عام 2014 هو خلق بيئة ميسرة لتقسيم العراق خاصة عبر تمكين البشمركة الانفصالية من السيطرة على كركوك بذريعة مواجهة داعش”.

ورأت “أن المؤامرة اعتداء على شعب العراق بكل مكوناته بمن فيهم الأكراد الشرفاء الذين كانوا دائما عاملا بناء في تاريخ المنطقة وحضارتها وسيبقى دورهم الايجابي قائما وفاعلا في إطار وحدة العراق ووحدة الدول العربية”.

واعتبرت القيادة القطرية ان الحروب الإرهابية التي تقودها الامبريالية الأمريكية وصنيعتها إسرائيل بأدوات إرهابية ورجعية وانفصالية في غير دولة عربية هي امتحان تاريخي لأمتنا العربية التي اعتادت على النجاح في امتحانات التاريخ وتحدياته مؤكدة أن امتنا ستخرج منتصرة من هذا التحدي الخطير الذي تشهده اليوم والدليل على ذلك هو الانتصار الذي يسجله الشعب العربي في سورية والعراق على الإرهاب وصمود الشعب العربي في اليمن ورفض جميع الشرفاء من أبناء امتنا الاستسلام لمشروع الصهيونية والاستعمار الجديد وأدواتهما الإرهابية والرجعية.

وختمت القيادة القطرية بيانها بالقول “إن حزب البعث العربي الاشتراكي إذ يدين هذه المؤامرة الامبريالية والصهيونية الخطيرة يهيب بأبناء شعبنا الشرفاء في العراق بكل مكوناته الرد القوي والدفاع عن وحدة العراق أرضا وشعبا بكل ما أوتوا من قوة كما يهيب بأبناء الأمة العربية الشرفاء العمل الجاد والإعراب عن دعمهم لوحدة العراق أرضاً وشعباً بكل أساليب التعبير المتاحة”.

وكانت الحكومة العراقية أعلنت رفضها بشدة استفتاء انفصال شمال العراق كما رفض مجلس النواب العراقي الأسبوع الماضي بأغلبية مطلقة مسألة الاستفتاء.

يذكر أن مسؤولي كردستان أصروا على إجراء الاستفتاء على انفصال الشمال العراقي ضاربين عرض الحائط بالتحذيرات المحلية والاقليمية والدولية من عواقب هذا الاستفتاء على جهود مكافحة الإرهاب ووحدة وسيادة العراق والدعوات لإلغائه أو تأجيله.

انظر ايضاً

القيادة القطرية لحزب البعث: ثورة آذار شكلت قاعدة متينة لمشروع قومي عربي

دمشق-سانا أكدت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي أن ثورة الثامن من آذار لم تكن …