الشريط الأخباري

غرفة صناعة دمشق وريفها تحدد مواعيد إجراءات انتخابات مجلس إدارة الغرفة

دمشق-سانا

حددت غرفة صناعة دمشق وريفها مواعيد إجراءات انتخابات أعضاء مجلس إدارة الغرفة للدورة الانتخابية القادمة 2014 -2018 التي ستجري خلال شهر تشرين الثاني القادم.

وأكدت الغرفة في بيان لها على جميع المشاركين في العملية الانتخابية تسديد الرسوم والاشتراكات المترتبة عن عضويتهم في الغرفة قبل نهاية الدوام الرسمي ليوم الخميس القادم الموافق 25 من الشهر الجاري الذي سيتم خلاله تحديد من يحق لهم الاقتراع ونسب وعدد المقاعد عن كل قطاع من القطاعات الأربعة النسيجي والهندسي والغذائي والكيميائي بناء على عدد المسددين للرسوم والاشتراكات.

وبينت الغرفة أن في يوم 29 من الشهر الجاري ستعلن الغرفة جداول الناخبين في لوحة اعلاناتها حسب القطاعات الصناعية موضحة أن الانتخابات ستكون قطاعية أي ان كل صناعي من القطاعات الصناعية الاربعة يحق له انتخاب المرشحين شخصيا عن كل قطاع ولا تقبل الإنابة والوكالة والتفويض.

وحددت الغرفة في بيان لها يوم 12 من شهر تشرين الأول القادم موعدا لفتح باب الترشح ولمدة خمسة أيام تنتهي في 16 من الشهر نفسه مشيرة إلى أنه يمكن لمن يرغب بالترشح لعضوية مجلس الإدارة عن قطاع محدد التقدم شخصيا بطلب الترشح الى ديوان الغرفة خلال فترة الترشح بعد الاطلاع على الشروط القانونية والوثائق المطلوبة ولا تقبل في هذا الأمر الإنابة والوكالة والمراسلة.

وبينت أن لجنة الإشراف على الانتخابات ستدرس طلبات الترشح وتبت فيها وستعلن أسماء المرشحين المقبولين يوم 18 من الشهر القادم إذ يمكن لمن لم تقبل طلبات ترشحهم تقديم اعتراض خطي خلال ثلاثة ايام وهي 19 و 20 و 21 من شهر تشرين الأول حيث ستقوم اللجنة بالبت في الاعتراض خلال يومين.

وحددت الغرفة يوم السبت الثامن من شهر تشرين الثاني القادم موعدا لاجتماع أعضاء الهيئة العامة للغرفة الذين يحق لهم الاقتراع في مقرها اعتبارا من الساعة 9 صباحا وحتى الثالثة من بعد ظهر نفس اليوم لانتخاب ال12 عضوا لمجلس ادارة الغرفة وفي حال عدم اكتمال النصاب القانوني ستجري الانتخابات يوم السبت الذي يليه في 15 من تشرين الثاني بين الساعة الثامنة صباحا والثامنة مساء وذلك في فندق الشيراتون قاعة أمية.

انظر ايضاً

صناعيو دمشق وريفها يطالبون بمزيد من التسهيلات

دمشق-سانا طالب المشاركون في الاجتماع السنوي للهيئة العامة لغرفة صناعة دمشق وريفها بتقديم المزيد من …