الشريط الأخباري

الشرطةالتركية تقمع مظاهرةاحتجاجاً على محاكمةأستاذة جامعيةومدرس

أنقرة-سانا

استخدمت الشرطة التركية الغاز المسيل للدموع لقمع متظاهرين تجمعوا أمام محكمة في العاصمة التركية أنقرة احتجاجاً على محاكمة أستاذة جامعية ومدرس على خلفية محاولة الانقلاب التي جرت في تموز من العام الماضي.

وذكرت رويترز أن عناصر من شرطة نظام أردوغان انتشرت داخل مبنى المحكمة وخارجه واستخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين الذين احتشدوا خارج قاعة المحكمة مع بدء محاكمة أستاذة جامعية ومدرس كانا أضربا عن الطعام منذ أن فقدا وظيفتيهما خلال الحملة الأمنية التي أعقبت محاولة انقلاب وتم اعتقال 20 متظاهراً على الأقل.

وتعيش أستاذة الأدب نورية جولمان ومدرس المرحلة الابتدائية سميح أوزاكجا على السوائل والمكملات الغذائية منذ ستة أشهر وهما في حالة ضعف خطيرة كما بين الأطباء.

وقال المدرسان اللذان اعتقلا في أيار الماضي إن إضرابهما عن الطعام يهدف الى لفت الانتباه لمعاناة نحو 150 ألف شخص عزلوا أو أوقفوا عن العمل منذ محاولة الانقلاب.

واعتبر باريش ياركاداش المحامي من حزب الشعب الجمهوري أن “العقبة الأولى أمام محاكمة عادلة هي اعتقال المحامين والتي تمثل محاولة ترويع مبطنة للقضاة” مشيرا إلى منع سلطات أردوغان عشرات المحامين الذين حضروا للدفاع عن المدرسين من حضور جلسة المحاكمة.

ومنذ محاولة الانقلاب اعتقلت سلطات نظام اردوغان عشرات الآلاف الاشخاص بينهم صحفيون وشخصيات من المعارضة وموظفون حكوميون وغيرهم وتوكد جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان ودول عدة أن نظام أردوغان استغل محاولة الانقلاب كذريعة لإسكات معارضيه.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

إصابة 12 عنصراً من الشرطة في هجوم جنوب تركيا

أنقرة-سانا أصيب 12 عنصراً من الشرطة بجروح في هجوم بقنابل استهدف الحافلة التي كانت تقلهم …