الشريط الأخباري

محافظ دير الزور: الأهالي يترقبون ويتابعون انتصارات الجيش العربي السوري المتتالية لفك حصار إرهابيي “داعش” عن المدينة

دير الزور-سانا

أكد محافظ دير الزور محمد ابراهيم سمرة أن أهالي مدينة دير الزور الصامدة ينتظرون بفارغ الصبر فك الحصار المفروض عليهم منذ أكثر من 3 سنوات من إرهابيي “داعش” وهم يترقبون ويتابعون انتصارات الجيش العربي السوري المتتالية في جميع محاور القتال بريف دير الزور.

ولفت المحافظ في تصريح له إلى أن مدينة دير الزور شهدت مساء أمس احتفالات وابتهاجا من كل شرائح المجتمع بالنصر المرتقب مع تقدم طلائع الجيش العربي السوري إلى مشارف المدينة المحاصرة، مبيناً أن الأهالي قدموا الشهداء والجرحى وتحملوا الظلام وقلة المواد الغذائية وتعرضوا لاعتداءات بالقذائف يوميا من التنظيم الإرهابي، أما اليوم فهم في حالة فرح  كامل لاستقبال أبطال الجيش العربي السوري الذي سيقوم بفك الطوق والحصار عن دير الزور.

وبين المحافظ أن هناك عملية انسجام بين جميع الشرائح في المجتمع جنبا الى جنب التي تقف مع ابطال الجيش العربي السوري المتواجدين في كل نقطة من أجل الدفاع عن مدينة دير الزور الصامدة الصابرة.

وأعاد المحافظ إلى الأذهان أنه رغم الحصار على هذه المدينة بقي أهالي دير الزور صامدين والمؤسسات تعمل والافران تنتج يوميا بحدود 25 طنا ويتم توزيع نحو الف ربطة مجانية داخل مدينة دير الزور ويتم ضخ المياه أسبوعيا والمراكز الصحية والمشفى العسكري يعمل على مدار الساعة ومنذ شهرين تم افتتاح صيدلية تقوم بتوزيع الدواء مجانا للأهالي.

ولفت المحافظ إلى انه تم افتتاح معمل الاوكسجين من اجل ان يتم توزيع الاوكسجين الى المشافي والمراكز الصحية وهناك مخازين من القمح تقدر ب 41 ألف طن ونحو 70  ألف لتر مازوت يتم توزيعها شهرياً على الافران والمطحنة إضافة إلى توزيع 100 طن من المواد الاغاثية أسبوعيا.

وختم المحافظ تصريحه بالقول.. إلى أهلنا الصامدين داخل مدينة دير الزور بكل شرائح المجتمع الذين قدموا الشهداء والجرحى وصمدوا وصابروا وتحملوا الحصار ووقفوا إلى جانب الجيش العربي السوري أقول لهم: النصر قادم.

انظر ايضاً

في ظل عودة مكثفة للأهالي… حملة نظافة تشمل جميع أحياء دير الزور

دير الزور-سانا بمشاركة مؤسسات ومديريات وشركات القطاع العام أطلقت محافظة دير الزور اليوم حملة نظافة …