المفتي حسون يدعو لإطلاق حملة لتمتين أسس التكافل الاجتماعي

طرطوس-سانا

دعا سماحة المفتي العام للجمهورية الدكتور أحمد بدر الدين حسون إلى إطلاق حملة تربوية أخلاقية إعلامية على مستوى سورية لتمتين أسس التكافل الاجتماعي وإرساء ثقافة جديدة قائمة على البذل والعطاء بهدف إغاثة كل سوري من ذوي الشهداء والجرحى والمفقودين وكل من فقد معيلا أو بيتا أو عملا.

2

وأكد المفتي خلال لقائه اليوم بالمركز الثقافي العربي في مدينة طرطوس أهالي الشهداء والجرحى من أبناء المحافظة والوافدين إليها أن الشعب السوري الذي تجاوز بصموده وشجاعة جيشه وحكمة قيادته كثيرا من المطبات لا يملك إلا أن يعيش عزيزا بتراحم أبنائه بين بعضهم وتحمل كل مواطن حسب إمكاناته مسؤوليته في مساعدة أخيه المحتاج ليكون ذلك لبنة في جدار العمل الحكومي الحثيث لتأمين أسباب الصمود والعزة لسورية.

وخلال لقاء ثان له بعائلات الشهداء والجرحى والمفقودين في صالة المناسبات ببلدة القمصية التابعة لمنطقة الشيخ بدر بين المفتي حسون أن احتضان أهالي محافظتي طرطوس واللاذقية لأخوتهم الوافدين من المحافظات السورية يعد تحديا لكل محاولات إثارة الفتن بين السوريين.

3

من جانبه أشار أمين فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي غسان أسعد إلى أن أهالي الشهداء يقدمون المثال تلو الآخر على تربية ابنائهم تربية وطنية حقة على حب سورية وتعليمهم روح الاديان التي تحث على المحبة والتسامح وتنظر الى الانسانية ككل متضامن موءكدا ان شهداء الوطن واسرهم هم اساطير تضحية لا يخبو نورها وان سورية تنتصر بمثل هؤلاء.

وبينت زوجة الشهيد مدين سليمان في كلمة عائلات الشهداء ان ثقافة الاباء والاجداد وموروث عشق الوطن هي ما يجعل شرفاء سورية يمضون بعزيمة لا تلين لخوض المعركة بين الخير والشر لاعلاء كلمة الحق والقضاء على الفتنة.

حضر اللقاءين محافظ طرطوس نزار موسى ورئيس مجلس المحافظة المهندس ياسر ديب ومفتي طرطوس الشيخ محمد اسماعيل ونقيبة الفنانين فادية خطاب وفعاليات حزبية واهلية.

وكان مفتي الجمهورية التقى في وقت سابق اليوم أعضاء مجلس محافظة طرطوس خلال جلستهم العادية الخامسة للعام الحالي حيث أكد ان سورية تخوض اليوم معركة فكرية سياسية اقتصادية ودينية وثقافية وعقائدية تتطلب فكرا متطورا في عمل المؤسسات الرسمية والحزبية يضاف الى عقائدية راسخة في الجيش العربي السوري لمواجهة الهجمة على سورية لافتا إلى أن عمل أعضاء المجلس رسالة يترك من خلالها الانسان بصمته البناءة في تاريخ وطنه وأمته.

وأشار المفتي إلى “أن سورية اليوم تواجه حرب إبادة فكر وشعب” ما يؤكد ضرورة الانتقال من النقد الى المصارحة وصولا الى الاصلاح وتصويب الاداء السياسي والتنفيذي واستثمار الغنى الثقافي في التطوير.

انظر ايضاً

صحة الحسكة تستلم 18 ألف فلاكونة أنسولين مقدمة من منظمة الصحة العالمية

الحسكة-سانا استلمت مديرية صحة الحسكة مساء اليوم كمية من مادة الأنسولين بأشكاله المختلفة المستخدم في …