كليتشدار أوغلو: أردوغان كاذب.. ميركل: تصريحاته سخيفة

أنقرة_سانا

وصفت المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل اتهامات رئيس النظام التركى رجب أردوغان لها “بدعم الارهابيين” بالسخيفة.

وقال ستيفن سيبرت المتحدث باسم ميركل إن المستشارة الألمانية “لا تنوي المشاركة في مسابقة استفزازات” في حين وصل التوتر بين انقرة وعدة دول اوروبية إلى ذروته.

وذكرت وكالة فرانس برس ان اردوغان اعتبر خلال مقابلة تلفزيونية أن ألمانيا “تقدم بشكل وقح دعما للارهاب” منتقدا ميركل بسبب الدعم الذي قدمته الى رئيس الحكومة الهولندية مارك روتي خلال الأزمة الدبلوماسية الاخيرة بين هولندا وتركيا.

يذكر أن العلاقات التركية الاوروبية تشهد توترا متصاعدا بعد الغاء عدة مدن وبلدات أوروبية تجمعات كان من المقرر ان يشارك فيها مسؤولون من النظام التركى للترويج للتعديلات الدستورية التى يحاول اردوغان فرضها وتمهد لفرض نظام رئاسى مفصل على مقاس أردوغان.

إلى ذلك أكدت وسائل إعلام تركية أن عدم قيام نظام أردوغان “بفرض عقوبات اقتصادية” على هولندا يعود إلى الشركات التي يملكها رئيس وزراء هذا النظام بن علي يلدريم في هولندا.

وكانت حكومة يلدريم توعدت بالرد على هولندا بعدما منعت وزيرة الأسرة والشؤون الاجتماعية التركية من دخول القنصلية التركية في روتردام ومنعت هبوط طائرة وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو على أراضيها.

ولفتت صحيفة سوزجو إلى أن يلدريم يملك 4 شركات في هولندا وهو السبب الذي دفع وزير الاقتصاد التركي إلى القول: “إن فرض عقوبات اقتصادية على هولندا غير وارد حاليا”.

وقدم النائب عن حزب الشعب الجمهوري باريش ياركاداش مذكرة مساءلة برلمانية لرئيس الوزراء تساءل فيها حول ما إذا كان نجله اركان يلدريم شريكا في تلك الشركات الهولندية.

ولفت ياركاداش إلى أن اركان يملك 30 سفينة وعددا كبيرا من الشركات التابعة لعائلة يلدريم تنشط في هولندا مطالبا الحكومة التركية بالإفصاح عن “العقوبات التي ستفرضها على هولندا”.

من جهته أكد الإعلامي في صحيفة سوجو يلماز اوزديل أن اردوغان خطط مسبقا لكل هذا التوتر الذي تعيشه تركيا مع هولندا والمانيا والدول الاوروبية الأخرى.

وقال اوزديل في مقابلة مع قناة الشعب: “إن اردوغان يعيش على التوتر والارهاب حيث كان المسؤءولون الهولنديون أبلغوه بضرورة تأجيل زيارات المسؤولين الاتراك الى ما بعد الانتخابات الهولندية الا انه تعمد إرسال الوزراء لاستغلال الازمة من اجل استفزاز الشعور القومي لدى الاتراك في الداخل وفي اوروبا بهدف تمرير التعديلات الدستورية”.

وطالب اوزديل أردوغان بالرد فورا على موقف الحكومتين الهولندية والألمانية إن كان صادقا في تهديداته.

كليتشدار أوغلو: اردوغان كاذب

من جانبه وصف رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كليتشدار اوغلو رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان بالكاذب على خلفية التصريحات التحريضية وتهديداته الفارغة لهولندا بعد رفضها استقبال وزير خارجيته مولود جاويش أوغلو.

وقال كليتشدار اوغلو في تصريح اليوم.. إن  ” أردوغان الذي يهدد ويتوعد هولندا وألمانيا ودول الاتحاد الأوروبي لن يتأخر في المصالحة معها بعد الاستفتاء الشعبي في تركيا الشهر القادم”.

واعتبر كليتشدار اوغلو الضجة السياسية والإعلامية ضد هولندا بأنها ” سيناريو كاذب يهدف لاستفزاز المشاعر القومية والدينية عشية الاستفتاء الشعبي على التعديلات الدستورية ” موضحا أن أردوغان ” هدد وتوعد روسيا إلا أنه ذهب واعتذر من الرئيس فلاديمير بوتين كما هدد وتوعد وما زال أمريكا ولكنه لا يستطيع أن يفعل أي شيء ضدها وقبل ذلك هدد وتوعد اسرائيل إلا أنه ذهب وتصالح معها مقابل 20 مليون دولار”.

وأكد كليتشدار اوغلو أن أردوغان رضخ للمطالب والشروط الإسرائيلية مذكرا بأنه نسي أو تناسى شروطه الخاصة برفع الحصار عن غزة.

وأشار كليتشدار اوغلو إلى أن أردوغان يتحدث وكأنه حامي حمى الإسلام والمسلمين بينما تجاهل قرار حليفه الكنيست الاسرائيلي بمنع الآذان عبر مكبرات الصوت وذلك خوفا من رد فعل حكومة الاحتلال الاسرائيلي.

ومن المقرر أن يجرى استفتاء في ال 16 من نيسان المقبل على مجموعة تعديلات دستورية يريدها أردوغان وتتيح له فرض نظام رئاسي يسمح له بحكم البلاد بشكل منفرد ووضع جميع أجهزة الدولة تحت سيطرته المطلقة.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

كليتشدار اوغلو: أردوغان حول تركيا إلى حطام

أنقرة-سانا حمل رئيس حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كيليتشدار أوغلو رئيس النظام التركي رجب طيب …