النداف يبحث مع مدير منظمة اليونيسكو الإقليمي آلية التعاون بين الجانبين على المدى المنظور والبعيد

دمشق-سانا

أكد وزير التعليم العالي الدكتور عاطف النداف أن سورية حرصت على تطبيق سياستها بتأمين التعليم للجميع لتحقيق التنمية المستدامة والحفاظ على المؤسسات التعليمية رغم ما تتعرض له هذه المؤسسات من إرهاب.

وخلال لقائه اليوم مدير مكتب منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم “اليونيسكو” الإقليمي للتربية في الدول العربية الدكتور حمد بن سيف الهمامي أشار الوزير النداف إلى اتخاذ الوزارة حزمة من القرارات

لتسهيل حركة تنقل الطلاب من جامعة إلى أخرى ومساعدة الطلبة الجامعيين الذين اضطروا قسرا لمغادرة جامعاتهم في المدن التي تتعرض لاعتداءات التنظيمات الإرهابية وتوفيرها الجزء الأهم من الاحتياجات وتذليل الصعوبات بما يمكنهم من متابعة تحصيلهم العلمي العالي.

وقدم الوزير في إيجاز ما لحق بالبنى التحتية للمنشآت التعليمية من تخريب وتدمير في استهداف ممنهج من قبل التنظيمات الإرهابية مشيرا إلى أن سورية رغم كل أهوال الحرب التي تشن عليها استقبلت العديد من الطلبة من دول عربية وغيرها وتؤمن لهم السكن المجاني.

وتم خلال اللقاء الاتفاق على وضع آلية عمل بين الوزارة ومكتب اليونيسكو الإقليمي للتربية لدراسة الاحتياجات الضرورية العاجلة للجامعات السورية من أجهزة ومتطلبات أخرى إضافة إلى وضع خطط لمشاريع يجري تنفيذها على المدى البعيد.

وأبدى الهمامي رغبة المنظمة بالمساعدة وتقديم ما يلزم وفق الإمكانيات لدعم استمرارية العملية التعليمية التي صانتها الدولة السورية بكل مقدرة رغم الظروف الصعبة جراء الحرب مؤكدا الوقوف مع سورية والتي وصفها بـ”بلدنا التي تستحق كل الدعم”.

ونوه الهمامي بكل ما قامت به سورية في ظل الحرب التي تشن عليها واتخذته من تدابير ليتمكن الطلبة من مواصلة تعليمهم العالي والتي تشكل “تجارب مشعة ينبغي علينا نقلها إلى العالم”.

انظر ايضاً

وزير التعليم العالي لـ سانا: إعلان عن مسابقة للمعيدين نهاية الشهر الجاري

دمشق-سانا كشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور بسام إبراهيم أن الوزارة بصدد الإعلان عن …